Accessibility links

بيلوسي: ترامب انفجر غضبا خلال اجتماعنا بشأن سوريا


صورة غرد بها الرئيس ترامب للاجتماع مع زعماء الكونغرس حول سوريا

قالت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي، الأربعاء، إن اجتماعا بين الزعماء الديمقراطيين في الكونغرس والرئيس دونالد ترامب، جرى اختصاره بعدما "انفجر ترامب غضبا" بسبب تصويت المجلس بأغلبية ساحقة لصالح قرار يندد بالانسحاب من سوريا.

وأوضحت في تصريحات لصحافيين أمام البيت الأبيض، أن ترامب كان غاضبا عند انطلاق الاجتماع المغلق بسبب انضمام الجمهوريين إلى الديمقراطيين في تصويت مجلس النواب ضد قرار الرئيس الانسحاب من سوريا.

​وعلى الرغم من الانقسامات العميقة حول التحقيق الذي يقوده الديمقراطيون بهدف عزل ترامب، إلا أن الديمقراطيين والجمهوريين اتحدوا ووافقوا على قرار غير ملزم بأغلبية 354-60 نائبا.

وإلى جانب بيلوسي، شارك في الاجتماع مع ترامب زعيم الديمقراطيين في مجلس الشيوخ تشاك شومر وزعيم الأغلبية في مجلس النواب سْتِنِي هوير.

واشتكى الديمقراطيون إثر مغادرتهم الاجتماع من أنهم كانوا يتوقعون أن يقدم الرئيس خطة للتعامل مع "أزمة تتكشف في سوريا"، ولكن بدلا من ذلك تعرضوا لكلام "مهين" من ترامب عن الديمقراطيين في الكونغرس والرئيس السابق باراك أوباما.

ووصفت المتحدثة باسم البيت الأبيض ستيفاني غريشام، قرار بيلوسي الانسحاب بأنه "محير ولكن غير مفاجئ"، وأضافت في بيان أن القادة الجمهوريين المتبقين، بعدما اختار الديمقراطيون الخروج، عقدوا اجتماعا مثمرا.

وقالت بيلوسي لصحافيين بعد عودتها إلى الكونغرس، إن ترامب وصفها بأنها "سياسية من الدرجة الثالثة".

الرئيس ترامب من جانبه، غرد بصور على تويتر من الاجتماع، واتهم فيها بيلوسي "بالانفجار غضبا".

وغرد بصورة أخرى لمقاعد بيلوسي وشومر وهوير بعد مغادرتهم قاعة الاجتماع.

وشكر المتحدث باسم رئيسة مجلس النواب درو هاميل الرئيس ترامب على نشره صورة بلوسي وهي واقفة قبل مغادرتها الاجتماع، واعتمد مكتب بيلوسي ذات الصورة خلفية لحسابها على تويتر.

صورة الاجتماع في البيت الأبيض على خلفية حساب بيلوسي في تويتر
صورة الاجتماع في البيت الأبيض على خلفية حساب بيلوسي في تويتر

وتعرض ترامب لانتقادات شديدة حتى من حزبه الجمهوري، إزاء سياسته الأخيرة في سوريا، وواجه اتهامات بالتخلي عن حليف أساسي في الحرب على داعش بعدما أمر القوات الأميركية الخاصة بالانسحاب من المنطقة الحدودية في شمال شرق سوريا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG