Accessibility links

وفد رفيع من الكونغرس في زيارة غير معلنة لأفغانستان


رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي

قامت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي وأعضاء كبار آخرون في الكونغرس من الحزبين الجمهوري والديمقراطي، بزيارة أفغانستان لم يعلن عنها مسبقا الأحد، حسبما قال مكتبها.

وذكر بيان صدر بعد انتهاء زيارة الوفد، إن بيلوسي التي سافرت إلى أفغانستان بعد توقفها في الأردن، التقت مع الرئيس أشرف غني ووزير الدفاع الأميركي مارك إسبر الذي يقوم بزيارة لأفغانستان، بالإضافة إلى كبار القادة العسكريين والجنود الأميركيين.

وأشار البيان إلى أن المحادثات "ركزت على الأمن والحكم والتنمية الاقتصادية"، مضيفا أن الوفد "تلقى إحاطات من السفير جون باس وغيره من كبار الدبلوماسيين حول جهود المصالحة مع طالبان، وسمع المزيد عن وضع نتائج الانتخابات الرئاسية الأفغانية التي أجريت في سبتمبر، والتي لم يتم إعلانها بعد".

وتأتي زيارة إسبر، وهي الأولى التي يقوم بها لأفغانستان منذ توليه وزارة الدفاع في يوليو، وسط غموض كبير حول مصير المهمة العسكرية الأميركية في هذا البلد بعد انهيار المفاوضات بين واشنطن وحركة طالبان.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأفغانية فواز أمان إن إسبر سيلتقي "أبرز القادة الأفغان ويتلقى عرضا موجزا بخصوص العمليات".

وكانت الولايات المتحدة وطالبان في الشهر الماضي، على وشك توقيع اتفاق يتضمن سحب القوات الأميركية من أفغانستان مقابل ضمانات أمنية متنوعة من الحركة المتشددة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG