Accessibility links

البرلمان البريطاني يرجئ التصويت على بريكست


مجلس العموم البريطاني

قررت الحكومة البريطانية تأجيل التصويت الحاسم على خطة بريكست الذي كان مقررا في الأسبوع الذي يبدأ في الثالث حزيران/يونيو، عقب احتجاجات من مؤيدي بريكست المتشددين بسبب تنازلات قدمتها رئيسة الوزراء تيريزا ماي.

وتمر ماي بالمراحل الأخيرة من ولايتها المليئة بالمتاعب والتي تركزت في جلها على إخراج بلادها المنقسمة على نفسها، من الاتحاد الأوروبي.

وصرح المسؤول مارك سبنسر في الحكومة أمام النواب "سنطلع مجلس العموم على نشر وطرح مشروع قانون اتفاق الانسحاب عقب عودتنا من إجازة البرلمان" في الرابع من حزيران/يونيو.

وكانت الحكومة قد قالت إنها خططت لإجراء تصويت على قانون مهم لتنفيذ بريكست في السابع من حزيران/يونيو.

وتتعرض ماي لضغوط شديدة للاستقالة بعد عرضها اقتراحا بإجراء تصويت في البرلمان على استفتاء ثان على بريكست لمحاولة إقناع النواب بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل للخروج من الاتحاد.

وكان النواب البريطانيون قد رفضوا اتفاق بريكست ثلاث مرات، ما دفع إلى تأجيل الخروج الذي كان مقررا في 29 آذار/مارس. ولا يزال الاتفاق يواجه معارضة واسعة من الحزبين.

وحدد قادة الاتحاد الأوروبي موعدا جديدا لبريكست هو 31 تشرين الأول/أكتوبر.

XS
SM
MD
LG