Accessibility links

ترامب: سليماني كان يخطط لتفجير السفارة الأميركية في بغداد


ترامب خلال المؤتمر الصحافي الذي أعلن فيه أن سليماني كان يخطط لتفجير السفارة الأميركية في بغداد

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الخميس، إنه قرر تصفية قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني لأنه خطط لتفجير سفارة الولايات المتحدة في بغداد.

وقال ترامب، في تصريحات لصحافيين في البيت الأبيض، "أمسكنا بوحش حقيقي. صفيناهم. وهذا كان ينبغي أن يحدث منذ وقت طويل. لقد قمنا بذلك لأنهم كانوا ينظرون في تفجير سفارتنا. لقد فعلنا ذلك أيضا لأسباب أخرى كانت واضحة جدا. مات شخص ما وأصيب أشخاص بجروح خطيرة قبل أسبوع واحد فقط. وفعلنا ذلك".

ولم تكشف الإدارة الأميركية عن تفاصيل بشأن التهديد الوشيك الذي أدى إلى قرار شن الغارة التي استهدفت سليماني فجر الثالث من يناير في مطار بغداد.

وردا على سؤال حول محاولة إيران تفجير السفارة الأميركية، أشار ترامب إلى الهجوم ومحاولة اقتحام مجمعها في بداية الأسبوع الماضي.

وأردف أن نوايا إيران "كانت واضحة" بناء على الهجوم الذي شنه عناصر في الحشد الشعبي المدعوم من إيران.

وجاءت الضربة الأميركية التي قتل فيها سليماني بعد أيام قليلة من قيام أنصار وعناصر من الحشد الشعبي كان المهندس معهم، بمهاجمة مقر السفارة الأميركية في بغداد الثلاثاء، الأمر الذي أثار غضب واشنطن.

وأعلنت وزارة الدفاع الأميركية، أنه "بتوجيهات" من الرئيس الأميركي دونالد ترامب، قام الجيش الأميركي "بعمل دفاعي حاسم لحماية الأفراد الأميركيين في الخارج بقتل قاسم سليماني.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG