Accessibility links

ترامب: لا مناورات عسكرية مع كوريا الجنوبية


جانب من مناورات عسكرية أميركية- كورية جنوبية سابقة

قال الرئيس دونالد ترامب إن لا حاجة لإنفاق الكثير من الأموال على المناورات العسكرية مع كوريا الجنوبية، لكنه حذر من أنه قد يستأنفها على الفور.

ونقل ترامب عبر سلسلة تغريدات الأربعاء بيانا للبيت الأبيض جاء فيه أن الرئيس لديه شعور قوي أن الصين تضغط بشدة على كوريا الشمالية، بسبب الخلافات التجارية الكبيرة بين واشنطن وبكين.

وأشار الرئيس إلى أن الصين تقدم مساعدات لكوريا الشمالية منها المال والوقود والأسمدة والعديد من السلع الأخرى، معتبرا أن هذا الأمر "غير مفيد".

وقال البيان إن "الرئيس يعتقد أن علاقته مع (زعيم كوريا الشمالية) كيم جونغ أون جيدة للغاية ودافئة، ولا يوجد سبب في الوقت الحالي لإنفاق مبالغ مالية كبيرة على المناورات العسكرية المشتركة بين الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية"، لكنه أكد أنه سيبدأ المناورات مع كوريا الجنوبية واليابان على الفور لو اختار هذا الأمر، وفي حال حدوث ذلك، ستكون "أكبر بكثير من أي وقت مضى".

وبالنسبة للنزاعات التجارية والخلافات الأخرى بين واشنطن وبكين، أكد البيان أنها ستحل في الوقت المناسب من قبل الرئيس ترامب ونظيره الصيني شي جينبينغ.

وكان الجيشان الأميركي والكوري الجنوبي قد أعلنا في حزيران/يونيو تعليق المناورات المشتركة التي كانت مقررة بين الجانبين في آب/أغسطس، بعد بضعة أيام على القمة التاريخية التي جمعت الرئيس ترامب وكيم في سنغافورة.

وأرجأت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي زيارة وزير الخارجية مايك بومبيو إلى بيونغ يانغ، مشيرة إلى عدم إحراز تقدم في نزع الأسلحة النووية لكوريا الشمالية، لكنها أبقت الباب مفتوحا لمحادثات مستقبلية.

XS
SM
MD
LG