Accessibility links

ترامب يعزي رئيس وزراء سريلانكا


إحدى الكنائس التي تعرضت لهجمات في سريلانكا

أعلن البيت الأبيض أن الرئيس دونالد ترامب اتصل برئيس وزراء سريلانكا الاثنين ليقدم له تعازيه بمقتل نحو 300 شخص في اعتداءات أحد الفصح الانتحارية التي استهدفت كنائس وفنادق.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض هوغان غيدلي إن الاعتداءات التي تعتقد السلطات السريلانكية أن مجموعة محلية متطرفة نفذتها "هي واحدة من أكثر الأحداث الإرهابية دموية منذ اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر عام 2001 في الولايات المتحدة".

وقتل أربعة أميركيين على الأقل في اعتداءات سريلانكا، وفق الخارجية الأميركية، بينهم تلميذ في العاشرة من عمره نعته مدرسته في واشنطن.

وأضاف غيدلي أن "رئيس وزراء سريلانكا رانيل ويكريميسينغي أعرب عن تقديره لاهتمام الرئيس وأطلعه على التقدم في التحقيقات".

وتابع أن ترامب أكد لرئيس الوزراء ويكريميسينغي "دعم الولايات المتحدة لسريلانكا في تقديم الجناة إلى العدالة، وأكد الزعيمان التزامهما بمكافحة الإرهاب الدولي".

وتعهدت واشنطن بالمساعدة في التحقيقات، وهي سترسل عملاء من مكتب التحقيقات الفدرالي "أف بي آي" لمساعدة الشرطة السريلانكية في التحقيق، وفق صحيفة واشنطن بوست.

وذكرت الصحيفة أن مكتب التحقيقات الفدرالي قدّم مساعدة مخبرية في فحص المتفجرات، كما ويراجع محللون بيانات المكتب بحثا عن معلومات قد تكون مفيدة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG