Accessibility links

ترامب يؤكد نقل عنصرين "خطرين" من داعش إلى خارج سوريا


مخيم الهول في محافظة الحسكة شمال شرق سوريا

أكد الرئيس الأميركي دونالد ترامب نقل عنصرين في تنظيم داعش من المناطق التي يسيطر عليها الأكراد إلى منطقة آمنة خارج سوريا تحت سيطرة الولايات المتحدة.

وكتب ترامب في تغريدة في وقت مبكر من صباح الخميس: "في حال فقد الأكراد أو تركيا السيطرة، فقد نقلت الولايات المتحدة بالفعل اثنين من مقاتلي داعش المرتبطين بقطع الرؤوس في سوريا إلى خارجها... إلى موقع آمن تسيطر عليه الولايات المتحدة".

وكان ترامب قد صرح الأربعاء عندما سئل عن التهديد الذي يمثله هروب سجناء داعش، بإنه تم نقل بعض أخطر هذه العناصر "ووضعهم في مناطق أخرى آمنة".

وقال مسؤول أميركي إن الجيش الأميركي تولى مسؤولية احتجاز اثنين من أهم متشددي تنظيم داعش، كان المقاتلون الذين يقودهم الأكراد في سوريا قد أسروهما، وتم نقلهما خارج البلاد فيما بدأت تركيا عمليتها العسكرية.

وأفادت صحيفة واشنطن بوست في تقرير مساء الأربعاء بأن المتشددين هما الشفيع الشيخ والكساندا كوتي، وهما بريطانيان، وكانا عضوين في خلية تتكون من أربعة أفراد معروفين بدورهم في خلية عذبت وقتلت رهائن غربيين، وفقا لمسؤولين في وزارة الخارجية الأميركية.

وقد بدأت تركيا بعد ظهر الأربعاء هجوما على مناطق سيطرة المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا، ما أدى إلى نزوح آلاف المدنيين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG