Accessibility links

ترامب ينهي إعفاءات استيراد النفط الإيراني


الرئيس دونالد ترامب

قرر الرئيس دونالد ترامب إنهاء الإعفاءات التي سمح بموجبها لثماني دول بشراء النفط الإيراني، بهدف تحقيق "صادرات صفر" من الخام في هذا البلد، بحسب ما أعلن البيت الأبيض الاثنين.

واعتبارا من مطلع آيار/مايو، ستواجه الصين والهند وكوريا الجنوبية وتركيا واليابان وتايوان وإيطاليا واليونان، عقوبات أميركية إذا استمرت في شراء النفط الإيراني.

وحسب البيت الأبيض، ستعمل الولايات المتحدة والسعودية والإمارات على ضمان تلبية سوق النفط العالمي.

وقال ترامب إن السعودية وأعضاء آخرين في أوبك "سيعوضون تماما" أي نقص في إمدادات النفط العالمية.

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في مؤتمر صحافي الاثنين إن إيران تستخدم عائدات النفط لدعم الإرهاب، وأن 40 بالمئة من دخل النظام الإيراني يأتي من النفط.

وحسب بومبيو، لن تقدم واشنطن أي فترات سماح لهذه الإعفاء بعد الأول من آيار/مايو.

وأضاف بومبيو أن إيران مسؤولة عن الوضع الإنساني في اليمن.

وحذر الوزير الأميركي طهران من مهاجمة أهداف أميركية.

وكانت واشنطن انسحبت من الاتفاق النووي مع طهران وأعادت فرض عقوبات عليها بسبب أنشطتها المزعزعة للاستقرار.

السعودية تراقب أسواق النفط

قال وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي خالد الفالح إن المملكة تتابع باهتمام التطورات في أسواق النفط عقب البيان الأخير الصادر عن الحكومة الأميركية بشأن العقوبات المفروضة على صادرات النفط الإيراني.

وأكد الفالح أن السعودية ستواصل سياستها التي تسعى من خلالها إلى تحقيق الاستقرار بالأسواق في جميع الأوقات، وعدم خروجها من نطاق التوازن.

XS
SM
MD
LG