Accessibility links

"ستكون جاهزة في 2027".. إردوغان يهدد دول المتوسط بـ 6 غواصات جديدة


غواصة بيري رئيس التركية - من حساب مسؤول الإعلام في الرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، على تويتر.

عاد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، بتصريحات جديدة غاضبة بخصوص الجزر الصغيرة في بحر إيجة، ملوحا في نفس الوقت باستخدام القوة للدفاع عن المصالح التركية.

وألقى إردوغان خطابا الأحد بمناسبة بناء أول غواصة محلية الصنع، تدعى بيري رئيس، قال فيه "هؤلاء الذين يضعون خططا حول السيادة على جزر بحر إيجة يجب عليهم معرفة أن الثمن بالنسبة لهم غير معروف".

وأشار الرئيس التركي إلى الخلاف طويل الأمد مع اليونان بخصوص الحدود البحرية بقوله "لا ينبغي لأحد أن يحاول حصارنا أو احتجازنا على سواحلنا، أو يطأ حقوقنا الاقتصادية"، حسب صحيفة "إيكاثميرني" اليونانية.

وأشار إردوغان إلى مذكرة تقسيم الحدود البحرية مع ليبيا، والخلاف مع كل من مصر، واليونان، وإسرائيل بخصوص الحدود البحرية، حيث قال "إن الذين يقفون أمامنا ليس لديهم أي فهم بالقانون الدولي أو القانون، وليس لديهم رحمة."

وأردف الرئيس التركي قائلا "مع الست غواصات التي ستكون جاهزة بحلول عام 2027، سنستمر في الدفاع عن مصالح بلدنا.. خاصة في البحر المتوسط."

وقال الرئيس التركي إن تركيا ستزيد من دعمها لحكومة الوفاق في العاصمة الليبية طرابلس، والتي تواجه هجوما مكثفا من قبل المشير خليفة حفتر منذ 12 ديسمبر الجاري، ملمحا إلى إمكانية إرسال تركيا الدعم سواء عبر الجو، أو البر، أو البحر إذا تطلب الأمر.

وقد نشر مسؤول الإعلام في الرئاسة التركية، فخر الدين ألتون، صور احتفال أردوغان بغواصة "بيري رئيس".

وبحسب وكالة الأناضول التركية، فإن غواصة بيري رئيس ستخدل الخدمة بحلول عام 2022، في حين سيتم تشغيل الخمس غواصات الأخرى التي أشار إليها إردوغان عقب بنائها بحلول عام 2027.

وبحسب مجلة "ديفنس تركي"، فإن الغواصة تستطيع توليد الطاقة من خلال نظام خلايا الوقود، نتيجة تفاعل خزانات الهيدروجين والأكسجين، ولذلك تستطيع الغواصة البقاء تحت المياه لـ 14 يوما دون الحاجة إلى الهواء من الخارج.

وتقول مجلة "نافال توداي" العسكرية، إن الغواصة التركية تنتمي لـ "نوع 214" وهي إصدار من الطراز "212" الذي يعمل بالبحرية الإيطالية والألمانية، ويبلغ طول هذه الغواصات نحو 65 مترا، وأقصى سرعة لها إلى 20 عقدة عندما تغمر بالمياه.

XS
SM
MD
LG