Accessibility links

تركيا تستدعي القائم بالأعمال الأميركي بسبب "إعجاب" عبر تويتر


ديفيد ساترفيلد السفير الأميركي بتركيا

استدعت تركيا، الأحد، القائم بالأعمال الأميركي في أنقرة بعدما وضع حساب السفارة على تويتر "إعجابا" بتغريدة تتعلق بسياسي قومي نُقل مؤخرا إلى المستشفى، وفق ما أفادت وزارة الخارجية التركية.

وطالبت الوزارة من الدبلوماسي الأميركي تقديم تفسير علني وواضح بشأن المنشور على وسائل التواصل الاجتماعي.

ولم يكن سفير الولايات المتحدة الأميركية متواجدا في أنقرة، الأحد، إلا أن حساب السفارة الرسمي على تويتر وضع “إعجابا" بتغريدة كتب فيها أحد الأشخاص أن على تركيا أن تستعد لحقبة سياسية جديدة في غياب دولت بهجلي.

واعتذرت السفارة الأميركية في وقت متأخر السبت على ضغط زر "الإعجاب" من حسابها الرسمي الذي أشارت إلى أنه حدث "عن طريق الخطأ".

ويقود بهجلي الحزب القومي، الذي تحالف مع "العدالة والتنمية" الحاكم منذ عام 2018، ودعمه في استفتاء 2017 بشأن إدخال تعديلات على الدستور التركي لتحويل نظام الحكم في البلاد إلى رئاسة تنفيذية.

ونقل بهجلي إلى المستشفى بعدما عانى الغثيان وخرج بعد وقت قصير، لكن هناك مخاوف بشأن وضعه الصحي رغم التطمينات.

ووصل السفير الأميركي ديفيد ساترفيلد إلى تركيا في وقت سابق هذا العام بعد غياب أي سفير أميركي عن أنقرة لعامين عقب مغادرة جون باس في العام 2017.

يذكر أن العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة توترت خلال السنوات الأخيرة بسبب خلافات على قضايا من بينها دعم واشنطن لفصائل كردية في سوريا تعتبرها أنقرة إرهابية".

وجدد إردوغان السبت تهديده بشن عملية جوية وبرّية ضد المقاتلين الأكراد في شمال شرق سوريا رغم معارضة واشنطن للخطوة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG