Accessibility links

تسريبات تكشف علاقة "هواوي" بكوريا الشمالية


شعار شركة هواوي الصينية

أشارت وثائق داخلية مسربة من شركة هواوي أن الشركة الصينية عملت مع كوريا الشمالية لبناء شبكتها للمحمول، في خرق على ما يبدو للعقوبات الأميركية على بيونغ يانغ، حسبما أفاد به تقرير لصحيفة واشنطن بوست.

وحسب وثائق حصلت عليها الصحيفة، دخلت هواوي في شراكة مع شركة صينية تدعى "باندا إنترناشونال إنفورميشن تكنولوجي".

وتعود الوثائق لعام ٢٠٠٨ وتشير إلى وجود عدد من المشاريع المشتركة بين الطرفين.

ويمكن أن تعرض هذه الوثائق شركة هواوي لمزيد من العقوبات الأميركية، إذ أن واشنطن فرضت حظرا على تصدير أي معدات أميركية إلى شركة باندا الصينية على خلفية الاشتباه في تقديمها هذه المعدات للجيش الصيني أو إلى دول تحت طائلة العقوبات الأميركية.

وقال متحدث باسم هواوي إن الشركة لا تعمل حاليا في كوريا الشمالية لكنه لم يعلق على وجود عمل للشركة في البلد الشيوعي في الماضي.

وكانت واشنطن قد وضعت هواوي على قائمة سوداء بعد اعتبارها تهديدا للأمن القومي.

وتقول واشنطن إن هواوي ربما تمد الجيش الصيني بتكنولوجيا للتجسس.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG