Accessibility links

العالم الافتراضي.. 'سياحة مجانية'


شاب يستخدم تقنية الواقع الافتراضي

تقول صحيفة نيويورك تايمز إن من المتوقع أن يزداد سوق الواقع الافتراضي العالمي من 7.9 مليار دولار في العام الماضي إلى 44.7 مليار دولار بحلول عام 2024، وفقا لتقرير بحثي أجراه خبراء أميركيون.

يقول المهندس في شركة "ترافلبورت" للتكنولوجيا مايك كروتشر "الكثير من الأشخاص يترددون على مواقع الإنترنت الخاصة بالفنادق التي تحتوي على "نظرة" حول عقاراتها بزاوية 360 درجة".

ويزداد الإقبال على تقنيات السفر الافتراضي التي استخدمت أول مرة مع الأشخاص المسنين في دور العجزة ممن لا يستطيعون السفر على متن الطائرات سواء لأسباب مادية أم لعدم قدرتهم على الحركة.

وأثبتت التقنية أن المستخدمين يتمتعون بمناظر خلابة تساعدهم على تغيير واقعهم المرير.

التحضير لرحلة الطيران

العديد من شركات الطيران والمطاعم وشركات السفر أصدرت في السنوات الأخيرة ميزات افتراضية سهلة الاستخدام بدأت في تغيير طريقة تخطيط الأشخاص لوجهات السفر والخبرات.

أصدرت شركة EasyJet، تطبيقا موجها للهواتف الذكية يسمح للمستخدمين بالتحقق من حجم حقائبهم المحمولة مع كاميرات هاتفهم.

وباستخدام هذا التطبيق، يمكن للمسافرين معرفة ما إذا كانت الحقيبة ضمن حدود حجم حملها من خلال معرفة دقيقة ما إذا كانت تتناسب مع صندوق الطائرة الافتراضي.

شركة الطيران الهولندية (KLM) أنجت تطبيقا يمكن المسافر أثناء الانتظار داخل المطار من التفاعل مع شخصيات متحركة ومشاهدة المناظر الطبيعية من وجهات مختلفة باستخدام كاميرات الهواتف الذكية وفيسبوك.

تجارب الواقع الافتراضي تجذب إليها العديد من المستخدمين بالرغم من أنها لاتزال في مرحلتها التجريبية مقارنة بتجارب الواقع الافتراضي الخاصة بالألعاب، على سبيل المثال.

مغامرات افتراضية

"أعتقد أن المشكلة في الوقت الحالي هي أن بعض الجودة منخفضة، لأن الناس يرون الجودة في صناعة الألعاب وأشياء من هذا القبيل" يقول مهندس متخصص.

تركز آخر إصدارات الواقع الافتراضي التي أنتجتها (KLM) شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي والتي تحمل عنوان "الوجهة الأخيرة" على حلقات تحمل مغامرات افتراضية للسباحة مع أسماك القرش في هاواي.

ويمكن لأي شخص لديه جهاز حاسوب مكتبي أو هاتف ذكي مشاهدة مقاطع الفيديو بنطاق 360 درجة، أما الأشخاص الذين لديهم نظارات عكس الواقع الافتراضي من الحصول على تجربة أكثر متعة، بحسب مصممي هذا البرنامج.

"التذوق" الافتراضي!

استفادت المطاعم بدورها من تطبيقات الواقع الافتراضي لتزويد هواة الطعام بتجارب فريدة.

وتقدم Kabaq، وهي شركة تكنولوجيا ناشئة المطاعم وسيلة لتعزيز قوائمها، إذ تعرض الشركة مطاعم مع صور ثلاثية الأبعاد لعناصر القائمة التي يمكن للمتصلين الوصول إليها باستخدام هواتفهم الذكية.

وتقدم مطاعم أخرى تجارب "متعددة الحواس" مثل مطعم "سوبليموتيون"، الذي يملك تطبيقا محدثا للعرض بزاوية 360 درجة، يمكن من خلاله الاطلاع على الوجبات بطريقة افتراضية.

وبالرغم من أن Sublimotion يعد واحدا من أغلى المطاعم في العالم، إذ تصل تكلفة الوجبة الواحدة أكثر من 1500 دولار للشخص الواحد، إلا ألأن هذه الطريقة الجديدة في التسويق حصدت "فرائس" جديدة من هواة الطعام، يقول متابعون.

XS
SM
MD
LG