Accessibility links

تطلب 30 مليون دولار.. ابنة "بروس لي" تقاضي مطعما بسبب صورة


إمرأة تخرج من مطعم تابع لسلسلة ريل كونغ فو الصينية للوجبات السريعة في بكين

رفعت شانون لي، ابنة نجم "الكونغ فو" الراحل بروس لي دعوى قضائية ضد سلسلة مطاعم للوجبات السريعة في الصين لاستخدامها صورة والدها في شعارها دون تصريح، بحسب صحيفة "ذا بيبر" الصينية الإلكترونية، التي ذكرت أنها طلبت تعويضا من الشركة بأكثر من 210 ملايين يوان (حوالي 30 مليون دولار).

وطلبت شركة "بروس لي إنتربرايزس"، التي ترأسها شانون لي ومقرها كاليفورنيا، في الدعوى التي رفعت أمام محكمة في شنغهاي الأربعاء من سلسلة "ريل كونغ فو" بالامتناع عن استخدام الصورة ودفع 88 ألف يوان إضافية لتغطية التكاليف القضائية.

وطالبت الدعوى القضائية أيضا الشركة بإصدار توضيح في غضون 90 يوما يقول إنه ليس لها صلة ببروس لي.

وتقدم سلسلة "ريل كونغ فو" التي تأسست في 1990 أطباق الأرز وأصنافا صينية ولها فروع في أكثر من 57 مدينة بالصين.

وشعار الشركة رجل يرتدي سترة صفراء طويلة الأكمام ويشبه بروس لي في هيئته ووضعية "الاستعداد للهجوم" التي اشتهر بها النجم الراحل.

وكتبت الشركة على حسابها بموقع ويبو للتواصل الاجتماعي يوم الخميس أن الدعوى القضائية "أربكتها" لأنها استخدمت هذا الشعار على مدى الـ15 عاما الماضية، وذكرت أنه على الرغم من مواجهة بعض المشكلات في الماضي فإنها حصلت على موافقة السلطات المحلية لاستخدام الشعار.

تأتي هذه القضية في وقت تعهدت خلاله الصين بتحسين حماية حقوق الملكية الفكرية وتطبيق عقوبات أشد، وهي إحدى النقاط الأساسية في نزاع بكين التجاري مع الولايات المتحدة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG