Accessibility links

بالأرقام.. موازنة وزارة الخارجية الأميركية لعام 2021


مبنى وزارة الخارجية الأميركية في واشنطن

كشف الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاثنين عن مشروع موازنة عام 2021، والتي تشمل ما تخصصه الولايات المتحدة لإنفاق وزارة الخارجية الأميركية ومشاريع إنمائية وثقافية وتوعوية في مختلف بلدان العالم.

وزاد مشروع الموازنة من إنفاق الولايات المتحدة على بعض المشاريع مثل زيادة الأموال المخصصة للأردن التي تؤوي أكثر من 650 ألف لاجئ سوري، وكذلك زيادة الأموال المخصصة لدعم التحول الديمقراطي والمعارضة في فنزويلا، فيما قلصت الميزانية الإنفاق على مشاريع أخرى.

وهذه هي الموازنة الأخيرة للفترة الأولى من رئاسة ترامب الذي يخوض أواخر العام الجاري الانتخابات الرئاسية سعيا للفوز بولاية ثانية.

وفيما يلي أبرز الأرقام في مشروع موازنة وزارة الخارجية الأميركية والوكالة الأميركية للتنمية الدولية للعام 2021:

- 1.5 مليار دولار كمساعدات أجنبية لمواجهة التأثير الصيني الضار وتعزيز الأمن والديمقراطية والنمو الاقتصادي في المحيط الهادئ، و596 مليون دولار من خلال المشاركة الدبلوماسية لدعم استراتيجية الولايات المتحدة للمحيط الهادئ لتمكين البلدان من تقييم التكاليف الكاملة للقروض الصينية.

- 763.8 مليون دولار من المساعدات الخارجية لمواجهة التأثير والتضليل الروسي و24 مليون دولار كتمويل مخصص لمواجهة التضليل والدعاية الروسية في أوروبا وأوراسيا وآسيا الوسطى.

- 337.5 مليون دولار لشركاء مهمين في الشرق الأوسط لمواجهة التهديدات الإقليمية التي يفرضها النظام الإيراني.

- 523.8 مليون دولار لبرامج الدبلوماسية العامة لإعلام الرأي العام الخارجي ومكافحة المعلومات الخاطئة حول الولايات المتحدة وسياستها الخارجية وتقوية العلاقات بين الأميركيين والجماهير الأجنبية. ويشمل ذلك 138 مليون دولار لمركز التواصل العالمي.

- 3.3 مليار دولار من التمويل العسكري الأجنبي لإسرائيل.

- 1.3 مليار دولار كمساعدات اقتصادية وأمنية للأردن في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

- 205 مليون دولار لتعزيز الانتقال في فنزويلا، بما في ذلك إعادة بناء المؤسسات الديمقراطية، ويلبي الاحتياجات الصحية والزراعية العاجلة.

- 412.9 مليون دولار لكولومبيا لتعزيز التنمية وإشراك القطاع الخاص، ودعم القضاء على المخدرات ومنعها، وتعزيز الأمن.

- 63.8 مليون دولار للمكسيك لردع تدفق المهاجرين غير الشرعيين إلى الولايات المتحدة ووقف التجارة غير المشروعة ومكافحة المنظمات الإجرامية وتعزيز سيادة القانون.

- 506.1 مليون دولار لبرامج الأمن الغذائي لمعالجة الأسباب الجذرية للأزمات الغذائية المتكررة.

- 100 مليون دولار لتعزيز قدرات البلدان على تمويل تنميتها بطريقة مسؤولة وشفافة وفعالة.

- 150 مليون دولار لدعم الأقليات الدينية والعرقية المضطهدة والنهوض بالحرية الدينية على الصعيد العالمي بما في ذلك التعافي من الدمار الذي تسببت به داعش والقاعدة ومنظمات إرهابية أخرى في الشرق الأوسط.

- 200 مليون دولار للنهوض بصندوق التنمية والازدهار العالمي للمرأة وتمكين المرأة من المشاركة الكاملة في الاقتصاد الرسمي في الدول الشريكة حول العالم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG