Accessibility links

المرصد: انفجار قرب السفارة الروسية بدمشق


جانب من مدينة دمشق

سمع دوي انفجار في منطقة العدوي في شمال شرق دمشق الخميس نجم عن تفجير عبوة ناسفة، وفق ما أفاد به الإعلام الرسمي السوري.

وأورد التلفزيون السوري في شريط عاجل "أنباء عن تفجير إرهابي بعبوة ناسفة في منطقة العدوي"، فيما نقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) أن العبوة الناسفة كانت "مزروعة بسيارة" وأن التفجير تسبب "بوقوع أضرار مادية من دون وقوع إصابات بين المواطنين".

وأحصى المرصد السوري لحقوق الانسان من جهته إصابة أربعة أشخاص بجروح طفيفة. وقال مديره رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن التفجير وقع في "مكان قريب من مقر السفارة الروسية".

ويعد هذا التفجير الثاني من نوعه في العاصمة السورية في بضعة أيام، بعد تفجير وقع الأحد في جنوب دمشق بالقرب من فرع أمني، أوقع قتلى وجرحى بحسب المرصد، الذي لم يتمكن حتى الآن من تحديد سبب التفجير.

ومنذ 2011، بقيت دمشق نسبيا بمنأى عن النزاع الذي تشهده البلاد. إلا أنها شهدت تفجيرات دامية أودت بالعشرات وتبنت معظمها تنظيمات متشددة بينها تفجير تبناه داعش في آذار/مارس 2017 واستهدف القصر العدلي مسفرا عن مقتل أكثر من 30 شخصا.

وشكلت دمشق على مدى سنوات هدفا لقذائف أطلقتها الفصائل المعارضة التي كانت تسيطر على أحياء في أطرافها وعلى الغوطة الشرقية. لكن إثر عمليات عسكرية واتفاقات إجلاء مع الفصائل المعارضة والمسلحين، استعاد الجيش السوري في أيار/مايو كافة أحياء مدينة دمشق ومحيطها.

XS
SM
MD
LG