Accessibility links

'تهديدات جدية'.. صحيفة أميركية تكشف خطط إيران


حاملة طائرات إبراهام لينكون

بعد إعلان الولايات المتحدة إرسال حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لنكولن" وقاذفات قنابل إلى الخليج في رسالة إلى إيران، قال مسؤولون أميركيون إن "تهديدات جدية" كانت وراء القرار الأميركي.

وزير الخارجية مايك بومبيو قال إن واشنطن رصدت نشاطا يشير إلى تصعيد من جانب إيران، لكنه لم يكشف طبيعة هذا النشاط.

صحيفة وول ستريت جورنال كشفت في تقرير عن طبيعة التهديدات الإيرانية التي يمكن أن تكون السبب وراء إرسال واشنطن حاملة طائرات إلى الشرق الأوسط.

الصحيفة نقلت عن مسؤوليين أميركيين قولهم إنه وفقا لتقارير استخبارية ظهرت أواخر الأسبوع الماضي، خططت إيران لاستهداف القوات الأميركية في العراق وسوريا، ولتدبير هجمات في باب المندب قرب اليمن من خلال مليشيات موالية لها، وربما شن هجمات في الخليج بطائرات مسيرة.

ولم يتضح ما إذا كانت الاستعدادات الإيرانية خططا طارئة في حالة اندلاع أعمال عنف بين طهران وواشنطن، أو عمليات كان يعتزم الحرس الثوري الإيراني تنفيذها بالفعل.

لكن مخاوف أثيرت لدى القيادة المركزية الأميركية جراء هذه التقارير، على حد قول المسؤولين.

ويأتي التصعيد الأخير في الوقت الذي قال فيه دبلوماسيون أوربيون الاثنين إن إيران بدت مستعدة لخرق أجزاء من الاتفاقية النووية الدولية لعام 2015 التي قيدت برنامج طهران النووي مقابل تخفيف العقوبات الاقتصادية.

وانسحبت إدارة ترامب من الاتفاق النووي مع طهران، العام الماضي. وبعد ذلك بدأت في ممارسة ضغوط اقتصادية على إيران من بينها إنهاء الإعفاءات التي كانت منحتها لثماني دول لتتمكن من استيراد النفط الإيراني.

وأكدت الولايات المتحدة أنها تسعى من وراء ذلك إلى "تصفير" صادرات النفط الإيراني لتجفيف المصدر الرئيسي لتمويل الدولة "وحرمان النظام من العائدات التي يحتاج إليها لتمويل الإرهاب والحروب في الخارج".

وقال مسؤولون إيرانيون في المقابل إن طهران قد تعدل التزامها بالاتفاق إذا فشلت في الحصول على الفوائد الاقتصادية التي توقعتها عند توقيع الاتفاق.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG