Accessibility links

إيران.. أعدموا الصوفي ثم اعتقلوا المحامية!


المحامية زينب طاهري (نقلا عن حسابها على تويتر)

قالت وكالة أنباء إيرانية إن السلطات اعتقلت محامية لتمسكها ببراءة رجل صوفي أعدم هذا الأسبوع بعد إدانته بقتل ثلاثة شرطيين.

وأشارت وكالة فارس إلى أن المحامية زينب طاهري وضعت قيد الحجز الاحتياطي بعد صدور مذكرة توقيف بحقها لإدلائها بـ"تصريحات كاذبة" وبسبب "إشاعتها الأكاذيب على الإنترنت بادعائها أن (المتهم) لم يكن مذنبا".

وكان السلطات أعدمت محمد رضا ثلاث يوم الاثنين لدهسه مجموعة من الشرطيين بحافلة كان يقودها خلال صدامات مع قوات الأمن اندلعت في شباط/فبراير الماضي.

والصوفية ليست محظورة في إيران، لكن ممارستها لا تلقى قبولا لدى رجال الدين المحافظين. ويشير مسؤولون والإعلام المحلي إلى أتباع هذه الطريقة بـ"العناصر المضللة".

وكانت منظمة هيومن رايتس ووتش قد قالت في بيان إن ثلاث أكره تحت وطأة التعذيب على الاعتراف، وإنه تعرض لضرب مبرح في السجن كاد أن يفقده بصره.

ويوم إعدام ثلاث، نشرت المحامية تغريدة عبر حساب على تويتر يحمل اسمها كُتب فيها أنها سوف "تكشف للرأي العام كل ما أمكن" من أدلة على براءته، ثم أعلنت بعدها أنها لن تفعل ذلك تلبية لرغبة العائلة.

XS
SM
MD
LG