Accessibility links

تونس.. إغلاق مراكز الاقتراع وترقب للنتائج


موظف مشرف على الانتخابات يفرّغ الأصوات بعد إغلاق صناديق الاقتراع للانتخابات الرئاسية التونسية في 13 أكتوبر 2019

أغلقت مراكز الاقتراع في الانتخابات الرئاسة التونسية، الأحد، بعد الإعلان عن مشاركة بلغت 39.2 في المئة، وفقا للإحصائيات التي نشرتها الهيئة العليا للانتخابات في تونس قبل ساعتين ونصف من غلق مراكز الاقتراع.

وقال رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، نبيل بافون، في مؤتمر صحفي، إن " نسبة المشاركة العامة في الدور الثاني للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها في تونس 39.2 بالمئة إلى حدود الساعة الثالثة والنصف مساء بالتوقيت المحلي (الثانية والنصف بتوقيت غرينتش)، مضيفا أن هذه النسبة تفوق النسبة المسجلة في هذا التوقيت مقارنة بالانتخابات التشريعية.

وكانت الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية قد شهدت نسبة تصويت بلغت 49 في المئة، كما بلغت نسبة التصويت في الانتخابات البرلمانية 41 في المئة.

وفي الخارج، بلغت نسبة التصويت في الخارج 19.8 بالمئة إلى حدود الساعة الثالثة ونصف مساء بالتوقيت المحلي لتونس.

وتداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لشباب ينتقلون في مجموعات بعد أن كانت نسبة مشاركة الشباب في الموعدين الانتخابيين السابقين الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية وتلك النيابية ضعيفة وقرر عدد منهم أن ينتقل في شكل مشترك الى العاصمة للتصويت.

ويتنافس في هذا الدور رجل الأعمال الملاحق قضائيا نبيل القروي (56 عاما) وأستاذ القانون الدستوري قيس سعيد (61 عاما).

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG