Accessibility links

ثالث غارة أميركية في أسبوع.. مقتل عناصر من داعش في ليبيا


طائرة أميركية على حاملة طائرات في البحر المتوسط

أعلنت القوات الأميركية الجمعة مقتل 17 عنصرا من تنظيم داعش جنوب غرب ليبيا في ثالث هجوم من نوعه خلال أسبوع.

وقالت القيادة العسكرية الأميركية لإفريقيا (أفريكوم) في بيان إن القتلى سقطوا نتيجة غارة نفذتها طائرات أميركية الخميس "تشير التقديرات إلى أنها أسفرت عن مقتل 17 إرهابيا".

وأشارت أفريكوم إلى "استمرار الحملة ضد داعش" في ليبيا، مضيفة أن الضربات نفذت "بالتنسيق" مع حكومة الوفاق الوطني التي تعترف بها الأمم المتحدة ومقرها طرابلس.

وتابع البيان "تواصل أفريكوم دعم الجهود الدبلوماسية المبذولة لتحقيق الاستقرار السياسي في ليبيا من أجل الحفاظ على هدفنا المشترك المتمثل في تفكيك الجماعات الإرهابية التي تهدد استقرار المنطقة".

وتم شن غارتين جويتين في 19 و 24 سبتمبر قرب مدينة مرزوق التي تبعد مسافة ألف كلم جنوب طرابلس ما أسفر عن مقتل 19 عنصرا من تنظيم داعش.

وجنوب ليبيا خارج عن سلطة حكومة الوفاق ال ومقرّها طرابلس، وكذلك أيضا عن سيطرة السلطات الموازية في الشرق الليبي، على الرغم من أن تأكيد قوات ما يعرفب بـ "الجيش الوطني الليبي" بقيادة خليفة حفتر أنه متواجد هناك.

XS
SM
MD
LG