Accessibility links

سحلوها وحلقوا شعرها.. شاهد انتقام متظاهرين من عمدة مدينة بوليفية


المتظاهرون حلقوا شعر المسؤولة البوليفية

على وقع صدامات عنيفة تشهدها بوليفيا منذ حوالي أسبوعين، اقتحم متظاهرون غاضبون مكتب رئيسة بلدية في وسط البلاد الأربعاء وحلقوا شعر رأسها.

وتشهد بوليفيا صدامات بين مؤيدين ومعارضين لإعادة انتخاب الرئيس اليساري إيفو موراليس في 20 أكتوبر الماضي، قتل خلالها حوالي ثلاثة أشخاص حتى الآن.

وفي بلدة فينتو سيتي، اقتحم متظاهرون ملثمون مكتب رئيسة البلدية باتريشيا آرس التي تنتمي للحزب الحاكم، وأخرجوها منه وأضرموا النيران فيه.

وبعد ذلك، جروها إلى الشارع حافية القدمين وأجبروها على الركوع وصبوا عليها دهانا أحمر وحلقوا شعرها عنوة، ثم سارت في شوارع البلدة وهي ممسكة بقضيب حديدي وسط المتظاهرين والمارة.

محتجون يهاجمون عمدة مدينة بوليفية
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:40 0:00

وقالت تقارير إن المتظاهرين الغاضبين اعتدوا على المسؤولة المحلية بعد أن سارت شائعات حول دورها في الاعتداء على المحتجين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG