Accessibility links

جريمة بشعة في كولورادو.. رجل يقتل خطيبته ويحرق جثتها


لم يبد باتريك فرازي أي ندم على فعله

عاقبت محكمة أميركية رجلا في كولورادو بالسجن مدى الحياة بالإضافة إلى 156 عاما لضربه خطيبته حتى الموت وإخفاء جثتها بالحرق.

ودانت هيئة محلفين باتريك فرازي (33 عاما) الاثنين بجريمة القتل من الدرجة الأولى لخطيبته كيلسي ماري بيرث (29 عاما) وهي والدة طفلته أيضا، وفق صحيفة دنفر بوست.

ودانت الهيئة فرنزي أيضا بتهمة العبث بجثة إنسان، إذ أنه قام بحرق الجثة بعد قتلها في مزرعته.

وبحسب أوراق القضية، فقد شوهدت بيرث لأخر مرة في عيد الشكر من عام 2018 عندما كانت تدخل متجرا وهي تحمل معها ابنتها التي تبلع من العمر عاما واحدا في حينها.

وشهدت كريستال كيني، صديقة أخرى لفرازي أنه طلب منها قتل خطيبته في ثلاث مناسبات مختلفة، والتي أقرت بالذنب بالتلاعب بأدلة الجريمة، إذ استدعاها صديقها لمساعدته في تنظيف مكان الجريمة، كما شاهدته يحرق حاوية تخزين بلاستيكية بها جثة بيرث في مزرعته بمنطقة فلوريسانت.

ولم يفصح فرازي عن دوافعه من وراء قتله خطيبته، ولكنه لم يبد أي ندم أو حزن على ما اقترفه خلال المحاكمة، وحتى خلال نقله إلى السجن.

وقال بيان لعائلة بيرث بعد المحاكمة، إن عيد الشكر سيكون دائما ذكرى حزينة لوفاة ابنتهم بالتزامن معه، مشيرين إلى أنهم كانوا يعيشون حالة رعب خوفا من أن فرازي سيقتل ابنته من بيرث أيضا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG