Accessibility links

حارب في العراق.. انسحاب مرشح ديمقراطي من سباق الرئاسة الأميركية


المرشح الديموقراطي المنسحب سيث مولتون

أعلن مرشح رابع إلى الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية هو النائب سيث مولتون انسحابه الجمعة من السباق الرئاسي، حسب ما ذكرت وسائل إعلام أميركية.

وهذا الممثل عن ولاية ماساشوستس البالغ أربعين عاما وشارك في حرب العراق، هو الرابع الذي ينسحب من السباق، بعد حاكم ولاية واشنطن جاي إنسلي، الحاكم السابق لولاية كولورادو جون هيكنلوبر، والنائب عن ولاية كاليفورنيا إريك سوالويل.

وكان مولتون أعلن ترشحه في أواخر أبريل، في موعد يُعتبر متأخرا نسبيا في السباق.

ومن المتوقع أن يؤكد انسحابه في خطاب يلقيه مساء الجمعة أمام اللجنة الديموقراطية الوطنية، بحسب وسائل إعلامية.

وصرّح لصحيفة "بوسطن غلوب" "أعتقد أنه من الواضح أن السباق ينحصر الان بين ثلاثة (مرشحين) هم (جو) بايدن و(اليزابيث) وارن و(بيرني) ساندرز".

وبعد هذا الانسحاب الجديد، لا يزال هناك 21 مرشحا يأملون بالفوز في الترشح عن الحزب الديموقراطي ومواجهة الرئيس الأميركي دونالد ترامب في نوفمبر 2020.

وقد ينسحب آخرون مع اقتراب موعد مناظرة ثالثة بين المرشحين مرتقبة في منتصف سبتمبر.

ويستوفي عشرة فقط من أصل 21 مرشحا معايير المشاركة في السباق التي تتطلب حصولهم على ما لا يقلّ عن 2 % في أربعة استطلاعات حديثة للراي وأن يجمعوا ما لا يقلّ عن 130 ألف مانح من 20 ولاية أميركية على الأقلّ.

وكان مولتون بين المرشحين التسعة الذين لا يستوفوا أيا من المعيارَين، بحسب موقع "ريل كلير بوليتيكس".

ويتصدّر نائب الرئيس السابق بايدن استطلاعات الرأي حتى الآن، يليه ساندرز واليزابيث وارن وكامالا هاريس وهم أعضاء في مجلس الشيوخ، وبيت بوتيدجاج، رئيس بلدية ساوث بيند في ولاية إنديانا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG