Accessibility links

حالة طوارئ في فلوريدا تحسبا للإعصار "دوريان"


سكان يراقبون المحيط في بورتوريكو قبيل وصول الإعصار دوريان

أعلنت السلطات الأميركية، الأربعاء، أن من المتوقع ازدياد قوة الإعصار "دوريان" ليصبح إعصارا قويا من الفئة الثالثة خلال الأيام القليلة القادمة، وذلك مع مروره باتجاه الشمال الغربي فوق المحيط الأطلسي، ما استدعى إعلان حالة الطوارئ في ولاية فلوريدا الأميركية.

وأعلن حاكم الولاية رون ديسانتيس، الأربعاء حالة طوارئ في فلوريدا استعدادا لوصول الإعصار "دوريان"، إلى شواطئها.

وكان المركز الأميركي الوطني للأعاصير رقع في وقت سابق الأربعاء، تصنيف العاصفة "دوريان"، المتوقع أن تضرب فلوريدا في وقت لاحق من هذا الأسبوع، إلى "إعصار من الفئة الأولى" أثناء مروره فوق جزر فيرجن الأميركية حيث صاحبته رياح بسرعة 130 كيلومترا في الساعة.

وقال ديسانتيس في بيان "يجب أن يخزن كل مقيم في فلوريدا إمدادات كافية لسبعة أيام، بما في ذلك الغذاء والماء والدواء ويجب أن تكون لديه خطة في حالة وقوع كارثة".

ويتوقع أن يظل "دوريان" في شرق جزر البهاما بجنوب شرق فلوريدا يومي الخميس والجمعة، بحسب الإدارة الوطنية الأميركية للمحيطات والغلاف الجوي.

وقالت الإدارة إن "دوريان" سيصبح إعصارا خطيرا في غرب الأطلسي وسيتجه ناحية الشمال الغربي ليصل إلى اليابسة في الساحل الشرقي لفلوريدا مطلع الأسبوع المقبل.

وقد أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترامب حالة الطوارئ في بورتوريكو، ما يتيح صرف المساعدة الفدرالية للسلطات المحلية.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG