Accessibility links

قتلى بحرائق غابات في كاليفورنيا


من حرائق كاليفورنيا

لقي تسعة أشخاص على الأقل مصرعهم في حريق يستعر منذ الخميس في شمال كاليفورنيا وأدى إلى إجلاء عشرات آلاف الأشخاص فيما يواجه منتجع ماليبو الساحلي في الجنوب تهديدا مصدره حريق آخر ينتشر بسرعة.

وقال كوري هونيا مسؤول الشرطة في منطقة بوت "من واجبي آسفا التأكيد أن لدينا الآن تسعة قتلى بالإجمال".

وقال مسؤول في مكتب خدمات الطوارىء التابع لحاكم كاليفورنيا إن "حجم الدمار الذي شهدناه لا يصدق فعلا".

وتبنى الرئيس دونالد ترامب لهجة قاسية حيال كاليفورنيا التي انتخبت لتوها حاكما ديموقراطيا، وكتب في تغريدة السبت "لا شيء يبرر هذه الحرائق الهائلة والدامية في كاليفورنيا سوى أن الغابات لا تدار بالشكل المناسب".

واضاف أن "مليارات الدولارات تمنح كل عام لكن هناك عددا كبيرا من الوفيات، كل ذلك بسبب إدارة سيئة للغابات. عالجوا هذا الأمر الآن وإلا فلن تحصلوا على مزيد من الأموال الفدرالية".

وتحرك حريق غابات سريع الانتشار باتجاه ضواحي مدينة تشيكو في شمال ولاية كاليفورنيا الجمعة بعدما أتى على بلدة باراديس القريبة وأجبر آلاف السكان على الفرار.

وأصدر مسؤولو مكافحة الحرائق أمرا بإخلاء المنازل الواقعة شرقي تشيكو التي يقطنها نحو 93 ألف نسمة وتبعد نحو 145 كيلومترا شمالي سكرامنتو.

وقال مسؤولون من مكافحة الحرائق إن الحريق المعروف بكامب فاير الذي دمر نحو 20 ألف فدان يتحرك غربا بسبب الرياح التي بلغت سرعتها 56 كيلومترا في الساعة.

وقال سكوت مكلين المتحدث باسم إدارة الغابات ومكافحة الحرائق في كاليفورنيا إن الحريق أتى في وقت سابق على بلدة باراديس التي تبعد نحو 20 ميلا شرقي تشيكو.

وأضاف "البلدة دمرت، كل شيء دمر، لم يبق الكثير في مكانه، لقد تحرك هذا الحريق وانتشر بسرعة شديدة وباغت الكثيرين".

وذكر أن عددا من المدنيين ورجال الإطفاء أصيبوا وأن الأمر قد يستغرق أياما قبل أن تعلم السلطات إن كان هناك قتلى.

وتقع بلدة باراديس على منحدر جبلي ولا يوجد بها سوى طرق محدودة للفرار.

وبدأ الحريق في وقت مبكر الخميس وهو الأشد بين عدة حرائق أججتها الرياح في أنحاء كاليفورنيا خلال عام يعد من أسوأ أعوام حرائق الغابات في الولاية.

XS
SM
MD
LG