Accessibility links

"حرر المدينة".. متظاهرو هونغ كونغ يوجهون رسالة إلى ترامب


متظاهرو هونغ كونغ يرفعون لافتة تطالب ترامب بتحرير المدينة

سار محتجون في هونغ كونغ، رفعوا أعلاما أميركية ولافتات بها رسائل مناشدة للرئيس دونالد ترامب، في أنحاء المدينة الصينية التي تتمتع بحكم شبه ثاني.

ويعتزم المتظاهرون المؤيدون للديمقراطية تنظيم مسيرة الأحد إلى مقر القنصلية الأميركية لشكر واشنطن على مشروعي القانون اللذين وقعهما ترامب الأسبوع الماضي لفرض عقوبات على أي مسؤولين في هونغ كونغ والصين ينتهكون حقوق الإنسان في المدينة.

ورفع بعضهم لافتات كتب عليها "الرئيس ترامب، نرجوك: حرر هونغ كونغ، في حين كتب على أخرى "دعونا نجعل هونغ كونغ عظيمة مرة أخرى."

وأثار مشروع قانون لتسليم المجرمين للصين - الذي تم سحبه الآن - احتجاجات واسعة النطاق في يونيو الماضي ضد ما يراه كثيرون تآكلا للحقوق والحريات.

ويطالب المتظاهرون بديمقراطية كاملة، وإجراء تحقيق في استخدام الشرطة للقوة خلال المظاهرات.

ودُعي المتظاهرون المؤيدون للديموقراطية الأحد للنزول إلى شوارع هونغ كونغ، بعد فترة تهدئة نادرة خلال ستة أشهر من حركة احتجاج سياسية.

ويأتي يوم التعبئة بعد أسبوع من انتخابات محلية حقق فيها المعسكر المؤيد للديموقراطية فوزاً ساحقاً. ولا تزال بكين والسلطة التنفيذية المحلية ترفضان تقديم أي تنازل جديد.

وسمحت الشرطة بثلاثة تجمعات الأحد، عبر إصدار "رسالة عدم ممانعة" داعيةً المشاركين إلى البقاء سلميين.

ومساءً، سيتجمع المحتجون لتذكير بكين والسلطات الصينية بمطالبهم الخمسة، من بينها إجراء انتخابات عامة فعلية وفتح تحقيق مستقل في ما يعتبرونه عنفاً من جانب الشرطة في تعاملها معهم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG