Accessibility links

حرس لرئيس البرلمان اللبناني أو ميليشيات لبري.. ومن هو زعيمهم "أبو خشبة"؟


يوسف دمشق الملقب بـ "أبو خشبة" مع بري.

عنف مفرط استخدمه حرس مجلس النواب اللبناني في اليومين الماضيين ضد المتظاهرين الساخطين على الطبقة السياسية والفساد المستشري في البلاد.

هذا العنف أعاد إلى الواجهة من جديد ملف هذا الحرس، والولاء الذي يربطه برئيس مجلس النواب نبيه بري، كون معظم عناصره كانوا من مقاتلي حركة أمل خلال الحرب الأهلية.

الكاتب والمحلل السياسي اللبناني علي الأمين يقول لـ"موقع الحرة" إن "جهاز حرس مجلس النواب... يعمل بنظام خاص منفصل عن الجيش، ونظريا هو تابع لمجلس النواب، ولكن الواقع الفعلي هو تابع لرئيس المجلس" نبيه بري.

ويحدد بري وحدة "رتبة كل عنصر من عناصر حرس المجلس من دون الاعتماد على نظام واضح، والشيء الثابت الوحيد أنهم يتلقون رواتبهم من خزينة الدولة، وهم موالون لبري"، يضيف الأمين.

وفي الليلتين الماضيتين اندلعت مواجهات عنيفة قرب مبنى البرلمان وسط بيروت بين المتظاهرين والقوى الأمنية، ما أوقع عشرات الإصابات، في اشتباكات تعد الأعنف منذ انطلاق الاحتجاجات الشعبية قبل نحو شهرين.

وبدأت المواجهات ليل السبت مع تصدي شرطة مجلس النواب وقوات مكافحة الشغب لمتظاهرين حاولوا دخول شارع يؤدي إلى ساحة النجمة حيث مقر البرلمان.

واعتدى عناصر حرس المجلس على المتظاهرين بالضرب المبرح، فيما رد المحتجون برشق عناصر الأمن بالحجارة.

وأسعف الصليب الأحمر 45 شخصا في المكان، بينما عولج 28 آخرون في المستشفيات، بينهم مدنيون ورجال أمن. ونجمت معظم الإصابات عن حالات اختناق أو جروح نتيجة رمي الحجارة. وأحصى الجيش إصابة تسعة عسكريين، فيما أعلنت قوى الأمن إصابة 29 من عناصرها.

وطلبت وزيرة الداخلية ريا الحسن إثر مواجهات السبت من قيادة قوى الأمن الداخلي إجراء تحقيقات "لتحديد المسؤولين".

ومنذ تلك الحادثة، بدأ ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي بفتح ملف حرس مجلس النواب، مؤكدين أنه يعمل بـ"عقلية المليشيا"، مستذكرين انتهاكات حركة أمل والتي قادها بري منذ الحرب الأهلية.

وبالنظر إلى طبيعة الاعتداءات التي طالت المتظاهرين في اليومين الماضيين، يرى الأمين يرى أن "عمل هذا جهاز حرس المجلس يتسم بطابع المليشيات ويشبه حركة أمل إلى حد بعيد، ولا تحكمه أنظمة عسكرية، ويرأس هذا الجهاز ضابط برتبة عالية وهو لا يحمل أية مؤهلات سوى أنه مقرب جدا من بري" في إشارة إلى قائد الحرس ويدعى يوسف دمشق الملقب "أبو خشبة".

فمن هو أبو خشبة؟

يوسف دمشق الملقب بـ "أبو خشبة" مع رئيس مجلس النواب نبيه بري
يوسف دمشق الملقب بـ "أبو خشبة" مع رئيس مجلس النواب نبيه بري

كان بري زعيما لحركة أمل المسلحة، وبعد انخراطه في العمل البرلماني ظلت ثقته محصورة بمرافقيه في الحركة، وكان "أبو خشبة" واحدا منهم.

الثقة التي يحظى بها "أبو خشبة" أهلته عند بري للحصول على رتبة عميد ليصبح قائد جهاز حرس مجلس النواب، رغم أنه لا يحمل اي مؤهلات أكاديمية أو عسكرية تمكنه من الحصول على هذه الرتبة.

كان اسم أبو خشبة معروفا في الحرب الأهلية باعتباره واحدا من العناصر القيادية في صفوف حركة أمل.

واليوم يعود اسمه من جديد إلى الواجهة حيث يستخدم عناصره العنف من أجل قمع المتظاهرين المطالبين برحيل الطبقة السياسية التي حكمت البلاد منذ الحرب الأهلية، من بينهم بري.

ويذكر الأمين في حديثه لـ"موقع الحرة" أن هذا ملف جهاز حرس مجلس النواب يعد من الملفات التي لا يتم الحديث عنها في لبنان لأسباب عدة، "أبرزها الخوف من طرح الأمر علنا خشية الأذى الجسدي الذي يمكن أن يلحق بأي شخص ينال منهم بالقول، أو خوفا من الدخول في صراع مع الطائفة الشيعية التي يتبع لها بري".

صالح: الحرس يتعامل على أنه جزء من حركة أمل

يقول الكاتب اللبناني حنا صالح في حديث لـ"موقع الحرة" إن "حرس مجلس النواب يتعامل على أنه جزء من حركة أمل، وتبعيته لرئيس المجلس بري بشكل شخصي" في إشارة إلى زعيم الحركة بري.

ويشير صالح إلى أن التقديرات تشير أن عدد عناصر الحرس تتراوح بين 450-800 شخص، وهو يعد رقما كبيرا خاصة إذا ما علمنا أن تكاليف هؤلاء تدفعهم الدولة اللبنانية، ولكنهم لا يتبعون أية تعليمات أو أنظمة عسكرية "ما يجعلهم في صفوف الميليشيات المسلحة والتي تحمل صبغة رسمية".

وأضاف أن عناصر الحرس منذ بداية التظاهرات وفي أغلب الاحتجاجات "يمارسون دور الجنجويد"، في إشارة إلى قوات سودانية شاركت في عمليات قمع ضد المتظاهرين والمدنيين وتتهم بارتكاب انتهاكات لحقوق الإنسان.

ويقول إن "لديهم ميزانية خاصة بهم ويقمعون المتظاهرين ولكنهم لا يتبعون للدولة، إنما يتبعون لرئيس المجلس نبيه بري" رئيس السلطة التشريعية في البلاد، متسائلا عن "أي تشريع سيصدر من رأس هذه السلطة التي يحكمها زعيم ميليشا؟".

ويرى صالح أن على الدولة اللبنانية أن تجبر حرس مجلس النواب على "الخضوع لأنظمة قوى الأمن، إذ لا يعقل أن يكون قائد هذا الجهاز ضابط برتبة عميد يطلق عليه لقب "أبو خشبة" وهو من دون أية مؤهلات حقيقية سوى قربه من بري".

ويشهد لبنان منذ أكتوبر الماضي حراكا شعبيا غير مسبوق دفع باستقالة رئيس الوزراء سعد الحريري، بينما يواصل المتظاهرون المطالبة بتنحي الطبقة السياسية مجتمعة، ويحملون عليها فسادها وعجزها عن وضع حد للأزمة الاقتصادية الحادة.

جهاز حرس مجلس النواب

بالعودة إلى النظام الداخلي لمجلس النواب اللبناني، فإن المادة الخامسة منه تعطي رئيس المجلس صلاحيات، حيث "يحفظ الأمن داخل المجلس وفي حرمه، ويلفظ ويطبق العقوبات".

كما تنص المادة 50 على أنه "يتولى الرئيس المحافظة على النظام والأمن داخل المجلس ولا يجوز استدعاء أفراد قوى الأمن غير التابعة إلى شرطة المجلس النيابي إلى المجلس إلا بطلب منه".

ويعود تأسيس هذا الجهاز إلى عهد رئيس مجلس النواب صبري حمادة قبل الحرب الأهلية، والذي كان يتبع لقوى الأمن الداخلي إذ كان ينص القانون على إنشاء سرية لحرس المجلس النيابي، وفق وسائل إعلام لبنانية.

ويتألف جهاز أمن المجلس من ثلاثة سرايا تضم: شرطة المجلس وهي معنية بأمن الرئيس والمحيط الداخلي، وسرية من قوى الأمن، وسرية من الجيش ولهما دور أمن الرئيس وعائلته والمحيط الخارجي، إضافة إلى تأمين مقر إقامة الرئيس في منطقة عين التينة.

ولكن بعد الحرب الأهلية وانتخاب بري رئيسا للمجلس في 1992، أعاد تشكيل الجهاز وجعلت تبعيته له بشكل مباشر.

من تظاهرات لبنان في نوفمبر
من تظاهرات لبنان في نوفمبر

من هو نبيه بري؟

ويعد نبيه بري (82 عاما) صاحب أطول ولاية في رئاسة مجلس النواب في العالم العربي.

ووصل بري الذي كان يصنف خلال الحرب الأهلية (1975-1990) بين "أمراء الحرب"، إلى سدة الرئاسة الثانية في العام 1992 خلال فترة النفوذ السوري، وفق وكالة فرانس برس.

وإثر الانتخابات النيابية في العام 2018، وللمرة السادسة على التوالي، نجح بري، المشهود له بحنكته السياسية وخفة ظله، في الاحتفاظ بمنصب رئيس البرلمان.

وانضم بري إلى حركة أفواج المقاومة اللبنانية (أمل) التي أسسها الإمام موسى الصدر عام 1970. وترأس الحركة في 1980 بعد عامين من اختفاء الصدر.

وشاركت حركة أمل برئاسة بري في الحرب الأهلية اللبنانية، وخاضت مواجهات مع أطراف عديدة بينها الميليشيات المسيحية، والفصائل الفلسطينية، وحتى حزب الله قبل أن يصبح الطرفان شريكين أساسيين في الحياة السياسية.

XS
SM
MD
LG