Accessibility links

حقيقة الهجوم الذي شنه مجهولون على قاعدة أميركية بسوريا


قوات أميركية شمالي سوريا - أرشيف

نفى المرصد السوري لحقوق الإنسان تعرّض القاعدة الأميركية في حقل العمر النفطي بريف دير الزور شرقي سوريا إلى هجوم من مجهولين، كما ذكرت وسائل إعلام سورية موالية للنظام.

وقال المرصد نقلا عن مصادر وصفها بالموثوقة إن جميع المعلومات التي تتحدث عنها وكالة أنباء النظام الرسمية بما يخص هجوما مسلحا لمجهولين على حقل العمر النفطي هي "معلومات منفية جملة وتفصيلا".

والمعروف أن التحالف الدولي يتخذ من حقل عمر النفطي، قاعدة عسكرية له.

وأوضح المرصد أن ما جرى في المنطقة هو "تدريبات عسكرية مشتركة بين التحالف وقوات سوريا الديمقراطية".

وكان المرصد السوري لحقوق الإنسان قد أعلن مساء الخميس رصده 25 شاحنة أميركية وهي تتجه عبر جسر مدينة البصيرة إلى حقل "العمر النفطي"، بالتزامن مع تدريبات عسكرية لقوات "التحالف الدولي" وقوات "قسد" في المنطقة.

وشهدت التدريبات تحليقا للطائرات المروحية وإطلاق قنابل مضيئة.

XS
SM
MD
LG