Accessibility links

حكومة الوفاق تحتج لمجلس الأمن حول قصف قوات حفتر لمطارات ليبيا


مطار معيتيقة بعد ضربة جوية في 8 أبريل 2019

أعلنت وزارة الخارجية في حكومة الوفاق الليبية، الأحد، عن تقديم احتجاج رسمي لمجلس الأمن "على قصف ميلشيات حفتر المدعومة من دول أجنبية مطاري معيتيقة ومصراتة الدوليين"، وفقا لما ذكرته في بيان عبر صفحتها في فيسبوك.

وأضافت الوزارة "جاء في رسالة الاحتجاج أن مجلس الأمن يقف مكتوف الأيدي أمام الجرائم التي تقوم بها ميلشيات حفتر والتي كان آخرها قصف مطار مصراتة الدولي المدني ما أدى إلى إصابة أحد العاملين بجروح وعدد من طائرات نقل الركاب".

كما دعت وزارة الخارجية مجلس الأمن إلى "تحمل مسؤولياته تجاه الشعب الليبي وردع المعتدي ومعاقبته ومحاسبة الدول الداعمة لمليشيات حفتر في عدوانه على العاصمة طرابلس".

يذكر أن مطار مصراتة المدني غرب البلاد تعرض، صباح السبت، لقصف جوي من قبل طائرات تابعة "للجيش الوطني" بقيادة خليفة حفتر.

وأعلنت حكومة الوفاق الوطني عقب القصف أن أحد موظفي الطيران في المطار أصيب بجراح نقل على إثرها إلى المستشفى.

هذا وقد تعرض المطاران، بالأخص معيتيقة، لعدد من الهجمات خلال الأسابيع الماضية، آخرها كان الثلاثاء، حيث نفذت قوات ما يسمى "الجيش الوطني الليبي" بقيادة خليفة حفتر، غارات جوية على مواقع خاصة بالطائرات المسيرة التابعة لحكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، في مطاري معيتيقة ومصراتة غربي ليبيا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG