Accessibility links

حكومة كردستان تدين جريمة اغتيال صحفي مع عائلته


الصحفي بابان وزوجته وطفله - صورة من مواقع التواصل الاجتماعي

دانت حكومة إقليم كردستان العراق، الأربعاء، اغتيال الصحفي أمانج بابان مع زوجته وابنه في السليمانية.

وجاء في بيان للحكومة "في الوقت الذي تدين فيه حكومة إقليم كردستان هذه الجريمة بشدة، تطالب من المؤسسات ذات العلاقة بإجراء تحقيق جدي والكشف عن مرتكبيها ومعاقبتهم".

وقد أطلق مجهولون النار، الأربعاء، على أمانج بابان وهو مراسل صحفي ومقدم برنامج معروف في قناة NRT الأهلية والتي يملكها رئيس حراك الجيل الجديد شاسوار عبد الواحد.

ممثل جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في إقليم كردستان، أفاد من جانبه، بأن مسلحين مجهولين لاحقوا سيارة الضحية وأسرته، قرب مرآب شهرزور في مدينة السليمانية وأمطروهم بوابل من الرصاص، فأردوه وزوجته وابنه قتلى على الفور.

وأضاف أن ظروف الاغتيال غامضة، وأن الجهات الأمنية لم تصدر توضيحا حتى اللحظة.

ودانت جمعية الدفاع عن حرية الصحافة في العراق، بشدة اغتيال بابان وأسرته، مطالبة السلطات الأمنية في السليمانية بالإسراع في كشف دوافع الجريمة.

وطالبت الجمعية أيضا السلطات في الإقليم بحماية حياة الصحفيين و عوائلهم وعدم السماح بزجهم في الخلافات السياسية الدائرة في الإقليم.

وكان بابان يقدم برنامجا حواريا يناقش القضايا الاجتماعية بعنوان "بلا حدود".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG