Accessibility links

خارجية أميركا: على المجتمع الدولي ألا يخضع لإيران


المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس

وصفت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية، مورغان أورتاغوس، قرار إيران زيادة التخصيب النووي، بـ"المؤسف"، مضيفة أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أجرى، الأحد، سلسلة من الاتصالات مع نظرائه العرب تعلقت بالملف الإيراني.

وأشارت أورتاغوس إلى أن اتصالات بومبيو شملت أمين عام الناتو ومسؤولين في الصين وسنغافورة وكوريا الجنوبية ووزراء خارجية بريطانيا والإمارات والكويت وقطر، حيث أطلعهم على "الأدلة التي تتعلق بوقوف إيران وراء الإعتداء على ناقلات النفط في الخليج".

وذكرت أورتاغوس، في مؤتمر صحفي، الإثنين، عدم سماح الإدارة الأميركية لإيران الحصول على سلاح نووي، مضيفة أن ما تقوم به إيران هو "تحد للمجتمع الدولي وعلى هذا المجتمع الا يخضع"، لكنها ذكرت أن الخارجية لم تفاجأ بالقرار الإيراني وأن "هذا النمط قائم منذ أربعين عاما".

ودعت المتحدثة إيران لعدم السعي للحصول على السلاح النووي وأن تتقيد بالتزاماتها، مضيفة قولها: "نعمل على المستويين العسكري والدبلوماسي لمتابعة التطورات الإيرانية".

ومن جهة أخرى نفت أورتاغوس حصول الإدارة الأميركية على خطة بشأن ضم إسرائيل أراض في الضفة الغربية أو أنها مدار نقاش، رافضة التعليق على "فرضيات".

كما طلب من أورتاغوس، التعليق حول أنباء وفاة وفاة الرئيس المصري السابق محمد مرسي، ورفضت التعليق حولها.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG