Accessibility links

"خطأ" يحرج هواوي ويشعل الغضب في الصين


هاتف هواوي

واجهت شركة هواوي الصينية موجة انتقادات واسعة ودعوات للمقاطعة بعد قيامها بإطلاق تسمية دولة على تايوان.

وعبر أشخاص يستخدمون خدمة التراسل الصينية "ويبو" عن غضبهم الشديد بعد قيام الشركة، التي تعتبر رمزا وطنيا داخل الصين، بإدراج اسم تايوان في إعدادات اللغة الخاصة بهواتف هواوي وأونر الذكية، وفقا لموقع بلومبرغ الأميركي.

ويقول بلومبرغ إن إعدادات اللغة في هذين الهاتفين طلبت من المستخدمين اختيار تايوان إذا كانت لغتهم الأصلية الصينية التقليدية المستخدمة في الجزيرة التي تسيطر عليها الصين، فيما يمكن للمستخدمين اختيار اللغة الصينية المبسطة المستخدمة داخل الصين.

وسارعت هواوي إلى إجراء تعديل على نظام اختيار اللغة على هاتفيها حيث بات يظهر خيار استخدام لغة تايبيه (الصين) للمستخدمين خارج الصين.

ووصف مغردون الحادث بأنه "خطأ" وقعت فيه الشركة الصينية.

وتأتي هذه الحادثة بعد نحو أسبوع من حادث مماثل وقعت فيه دار "فرساتشي" الإيطالية للأزياء بسبب وصفه هونغ كونغ ومكاو اللتين تسيطر عليهما الصين بأنهما دولتان.

وتشهد هونغ كونغ مظاهرات مستمرة منذ 10 أسابيع ضد مشروع قانون يسمح بتسليم المطلوبين إلى الصين، وتطورت التظاهرات إلى حد المطالبة باستقالة رئيسة الحكومة التنفيذية لهونغ كونغ، ومنح السكان مزيد من الحريات، وهو ما أغضب الحكومة الصينية التي هددت بتدخل أمني لإخماد التظاهرات.

XS
SM
MD
LG