Accessibility links

خلال مطاردة في كاليفورنيا.. سيارة تسلا تفاجئ الشرطي


سيارة من طراز تسلا

قالت إدارة شرطة في سان فرانسيسكو بولاية كاليفورنيا إنها لا تزال تثق في برنامج تجريبي لاستخدام سيارة تسلا الكهربائية، على الرغم من أن السيارة كانت قد توقفت عن العمل خلال مطاردة نفذت الأسبوع الماضي.

وذكرت صحيفة "إيست بي تايمز" أن ضابط شرطة في مدينة "فريمونت" كان يقوم بمطاردة باستخدام سيارة تسلا، لكنه فجأة أبلغ زملاؤه أنه قد يكون غير قادر على الاستمرار لأن السيارة أرسلت إشارة تقول إن طاقة البطارية ستنفد بعد ستة أميال فقط.

وصرحت المتحدثة باسم شرطة فريمونت جنيف بوسكيس لشبكة "أن بي سي" أن سيارة تسلا لم تكن مشحونة بالكامل في بداية نوبة الضابط التي بدأت في الساعة الثانية بعد الظهر، فيما كان وقت المطاردة حوالي الساعة 11 مساء.

تم إلغاء المطاردة فيما بعد وتمكنت دورية للشرطة في وقت لاحق من العثور سيارة المشتبه به متروكة في مدينة سان خوسيه.

وتشير بوسكيس إلى أن حادثة الجمعة كانت المطاردة الثانية التي تشترك فيها سيارة تسلا، وأنه "حتى الآن السيارة تفي أو تفوق التوقعات".

وتضيف بوسكيس: "ما زلنا في الأشهر الستة الأولى من البرنامج التجريبي ونحن نتتبع جميع البيانات".

وكانت شركة تيسلا الأميركية لصناعة السيارات الكهربائية كشفت قبل نحو عامين عن بطارية جديدة لسيارتيها Model S و Model X، تزيد من المسافة التي تقطعانها بعد الشحن.

وتجعل البطارية الجديدة (100 كيلو واط في الساعة) السيارة Model S واحدة من أسرع السيارات في العالم، إذ تمكنها من الوصول إلى سرعة 60 ميلا في الساعة في ثانيتين ونصف الثانية. وبإمكان السيارة قطع مسافة 315 ميلا بشحنة واحدة.

وتتمتع سيارات تيسلا بتقنيات حديثة تعطيها القدرة على القيادة ذاتيا.

XS
SM
MD
LG