Accessibility links

دراسة: الضوضاء من أسباب أمراض القلب والشرايين


وظائف معينة تعرض النساء لخطر الإصابة بأمراض القلب بشكل أعلى

إذا كنت بحاجة إلى سبب آخر للتذمر من ضوضاء الشارع، وحركة المرور أو حتى ضوضاء مطار قريب من بيتك، إليك بمخرجات دراسة جديدة رصدت علاقة الضوضاء بأمراض القلب.

وألقت الدراسة التي نشر مضامينها موقع "بوستن" الأميركي، وأجراها باحثون في مستشفي ماساتشوستس العام وخبراء آخرون، ضوء جديدا على العلاقة بين الضجيج وأمراض القلب والشرايين وما يتبع ذلك من نوبات قلبية وسكتات دماغية.

وتشير الدراسة التي نشرت في مجلة القلب الأوروبية، إلى آلية تلعب دورا هاما في كيفية تأثير التعرض الطويل الأمد للضجيج إلى أمراض القلب والتهاب وتلف الأوعية الدموية، وفقا للمشرف على الدراسة مايكل أوسبورن.

ويقول الباحثون أن هذه الآلية هي اللوزة الدماغية، أي الجزء من الدماغ الذي يساعد في معالجة العواطف ويستجيب للخوف والإجهاد.

وقال أوسبورن إن اللوزة تحفز الأعصاب التي تربط المخ بنخاع العظم، الأمر الذي يمكن أن يزيد من الالتهاب، ويضر بذلك بالقلب والأوعية الدموية.

ودرس الباحثون من خلال التصوير المقطعي أدمغة وشرايين مجموعة من 498 من البالغين، بأثر رجعي على مدى فترة خمس سنوات.

وكان جميع المشاركين من المرضى من منطقه نيو انغلاند ، و88 في المئة منهم من ولاية ماساتشوستس تحديدا.

واستعانت الدراسة ببيانات وزارة النقل الأميركية لمراقبة حركة المرور وضجيج الطائرات قرب كل منازل المرضى المشاركين في الدراسة.

وخلصت الدراسة إلى أن هذه العوامل، بالإضافة إلى تلوث الهواء، يمكن أن تسهم جميعها في أمراض القلب والأوعية الدموية.

وقال أوسبورن إن الدراسة وجدت أن هناك "علاقة قوية جدا" بين التعرض للضوضاء ونشاط اللوزة الدماغية والتهاب الشريان.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG