Accessibility links

دعوى في هولندا لاستعادة العشرات من أسر الدواعش


أطفال عناصر داعش من أصول أوروبية في سوريا

عبد الله مصطفى - بروكسل/

تقدم خمسة محامين الجمعة، بدعوى أمام محكمة الأمور المستعجلة في مدينة لاهاي، نيابة عن 23 سيدة و55 طفلا، لإرغام السلطات الهولندية على استعادة هؤلاء من معسكرات مخصصة لأسر الدواعش في شمال شرق سوريا.

وشدد المحامون على ضرورة تحرك السلطات بسرعة نظرا للحالة الصحية السيئة التي يعاني منها الأطفال في تلك المعسكرات، خاصة بعد وفاة طفلين في وقت سابق من العام الجاري.

وزير العدل الهولندي فيرد غرابرهاوس قال في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام المحلية الجمعة، إن السفارة الهولندية في تركيا تلقت طلبا للمساعدة يوم الأربعاء الماضي من سيدتين، لإحداهما طفل والأخرى طفلان تتراوح أعمارهم مابين ثلاث وأربع سنوات.

وأضاف الوزير أن إحدى السيدتين تحمل الجنسية الهولندية وستسعى لاهاي "لاستعادتها بعد التأكد من أنها غير مطلوبة للقضاء التركي في أي جرائم". فيما استبعد الوزير استعادة الثانية التي "فقدت جنسيتها الهولندية وتحمل الآن الجنسية المغربية فقط".

وحسبما ذكرت صحيفة فولكس كرانت اليومية الهولندية على موقعها الإلكتروني، فإن السيدتين تواجهان اتهامات في هولندا تتعلق بالانضمام إلى تنظيم إرهابي، وهما الآن رهن الاعتقال في تركيا في انتظار البت في أمرهما إما بالترحيل أو المحاكمة.

ويتزامن ذلك مع قرار محكمة بلجيكية ألزم السلطات هناك باستعادة سيدة داعشية وطفليها، من أحد المعسكرات في سوريا.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG