Accessibility links

دواء جديد يستهدف الطفرات الجينية للسرطان


مريضة بالسرطان

أجازت إدارة الغذاء والدواء الأميركية علاجين لمرض السرطان هما "فيترافكي" (Vitrakvi) و"زوسباتا" (Xospata)، بعد أسابيع من المراجعة.

ويعتبر "فيترافكي" علاجا للبالغين والأطفال المصابين بأنواع من السرطان ذات خصائص جينية محددة "علامة بيولوجية".

وقالت إدارة الغذاء والدواء في بيان إن "فيترافكي" هو الدواء الثاني من نوعه الذي يستهدف السرطان على أساس جيني بغض النظر عن مكان نشأته في جسم المريض.

وسيستخدم "فيترافكي" لعلاج نوع متقدم من الأورام السرطانية التي تحتوي على اندماج جيني يعرف باسم NTRK، يساعد في نمو الخلايا بشكل غير منضبط.

وقال مفوض إدارة الغذاء والدواء الأميركية الدكتور سكوت غوتليب: "إن هذا النوع من برامج تطوير الدواء، التي أجريت على مرضى بأنواع مختلفة من السرطان لكنها تشترك في وجود طفرة جينية معينة، لم تكن ممكنة منذ عقد لأننا لم نكن نعرف الكثير على الطفرات الجينية للسرطان".

والعام الماضي، أجازت الإدارة للمرة الأولى دواء لبعض أنواع السرطان التي يكون لها بصمة جينية معينة بغض النظر عن مكان نشأتها في الجسم، وأجيز استخدامه في علاج عدة أنواع من السرطان من بينها الميلانانوما المتقدمة.

XS
SM
MD
LG