Accessibility links

خسارة مذلة للأهلي المصري


لقطة من مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا 2018 بين الأهلي المصري والترجي التونسي

مني الأهلي المصري بخسارة مذلة صفر-5 أمام مضيفه ماميلودي صنداونز الجنوب إفريقي السبت في ذهاب الدور ربع النهائي لدوري أبطال إفريقيا في كرة القدم، في أسوأ نتيجة له في المسابقة القارية التي يحمل الرقم القياسي في عدد ألقابها.

وقدم الأهلي في بريتوريا عرضا لا يليق بفريق توج بلقب البطولة ثماني مرات، وبلغ دورها النهائي في الموسمين الماضيين قبل أن يخسر أمام الوداد البيضاوي المغربي (2017) والترجي التونسي(2018).

وبدا لاعبو المدرب الأوروغوياني مارتن لاسارتي شبه تائهين في أرض الملعب، في مواجهة بطل المسابقة 2016، والذي باغت الفريق المصري منذ البداية، وقدم أسلوب لعب تنوع بين الهجمات المرتدة، والاختراقات السريعة على الجناحين، في ظل ثغرات دفاعية "أهلاوية" قاتلة.

وقال اللاعب السابق للأهلي وائل جمعة الذي يعمل حاليا كمحلل لشبكة قنوات "بي إن سبورتس"، إن الخسارة الأهلاوية "عار وهزيمة تاريخية تحصل للمرة الأولى في إفريقيا (للفريق المصري) بالشكل هذا".

وقال لاسارتي في تصريحات نقلها الموقع الالكتروني للنادي "قدمنا مباراة سيئة اليوم، وعلينا أن نعمل كثيرا الفترة القادمة من أجل تصحيح الكثير من الأمور"، متوجها بالاعتذار إلى "جماهير الأهلي".

وبات الأهلي أمام مهمة شبه مستحيلة للعبور إلى الدور نصف النهائي عندما يستضيف منافسه في إياب ربع النهائي في 13 نيسان/أبريل.

وفي مباراة ثانية ضمن الذهاب أقيمت اليوم، عاد مازيمبي الكونغولي الديموقراطي بالتعادل السلبي من أمام مضيفه سيمبا التنزاني.

XS
SM
MD
LG