Accessibility links

رئيس الوزراء الكويتي يعتذر عن قبول إعادة تعيينه رئيسا للحكومة


الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح

اعتذر رئيس الوزراء الكويتي الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح عن قبول إعادة تعيينه رئيسا للوزراء بعد أن كلفه أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بتشكيل حكومة في وقت سابق الاثنين.

ونقلت وكالة الأنباء الكويتية الرسمية (كونا) عن رئيس الوزراء قوله "يحول بيني وبين تنفيذ أمركم السامي هذا ما عجت به وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي من افتراءات وادعاءات بها شبهة مساس بذمتي وإخلالي بالقسم العظيم".

وأضاف "وهي أكاذيب لا صلة لها بالحقيقة صادرة بكل أسف من زميل وأخ تربطني به زمالة ورابطة أخوة وصداقة امتدت لأكثر من 40 عاما، ناهيك عما ينطوي عليه تصرفه من تداعيات بالغة الخطورة على مختلف الأصعدة".

وكان النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الدفاع الشيخ ناصر صباح الأحمد الصباح قد أصدر بيانا، الجمعة، اتهم فيه الحكومة بعدم الرد على استفساراته بشأن مخالفات وشبهة جرائم متعلقة بالمال العام، تجاوزت قيمتها 240 مليون دينار من صندوق الجيش.

وكشف وزير الدفاع في بيان، السبت، الاستيلاء على نحو 800 مليون دولار من صندوق لمساعدة العسكريين، مؤكدا أن هذه القضية سرعت استقالة الحكومة.

وقال إن الاستيلاء على الأموال تم قبل تعيينه وزيرا للدفاع في 2017، مشيرا إلى أنه أحال نتائج تحقيق داخلي بشأن القضية على القضاء قبيل إعلان استقالة الحكومة.

وتعود آخر استقالة للحكومة إلى أكتوبر 2017 بعد مذكرة حجب ثقة قدمها نواب المعارضة ضد وزير اتهم بارتكاب تجاوزات مالية وإدارية.

XS
SM
MD
LG