Accessibility links

أميركية تحطم الرقم القياسي لأطول مدة تقضيها امرأة في الفضاء


رائدة الفضاء الأميركية كريستينا كوك

سجلت رائدة الفضاء الأميركية، كريستينا كوك، السبت، رقما قياسيا جديدا لأطول فترة تمضيها امرأة في الفضاء.

وظلت كوك في الفضاء لـ289 يوما، ومن المتوقع أن تقضي 328 يوما في المدار قبل أن تعود إلى الأرض، بحسب ما أوردته شبكة CBS نيوز.

وقالت كوك في تصريح لـCBS، إنها تأمل أن يتم تجاوز الرقم القياسي مرة أخرى في أقرب وقت ممكن لأن ذلك سيعني أن المرأة تواصل دفع الحواجز، حسب تعبيرها.

وتجاوزت كوك الرقم القياسي الذي سجلته بيغي ويتسون في 2008 حين قضت 289 يوما في الفضاء.

ووصفت كوك ويتسون بالقول "بيغي على وجه التحديد واحدة من بطلاتي وكانت مرشدة عظيمة لي".

وأكدت كوك أن الرقم القياسي ليس بـ"عدد الأيام في الفضاء"، وإنما الأهم "ما تقوم به كل يوم".

وفي 18 أكتوبر، صنعت كوك وزميلتها جيسيكا مير التاريخ عندما خرجتا من محطة الفضاء الدولية في أول سير نسائي بالكامل في الفضاء. وفيما كانت تلك رابع مرة تقوم فيها كوك برحلة سير في الفضاء، شكلت بالنسبة لمير التجربة الأولى من نوعها.

وأعلنت ناسا في مقطع مصور حي للعملية أن كوك ومير خرجتا بالملابس البيضاء من المحطة الواقعة على ارتفاع 408 كيلومترات فوق الأرض، لاستبدال وحدة طاقة معطوبة مصممة للمساعدة في تكييف الطاقة المخزنة من الألواح الشمسية للمحطة في عملية استمرت نحو خمس ساعات.

تجدر الإشارة إلى أن عدد رواد الفضاء حول العالم يتجاوز 560 شخصا، لكن التمثيل النسائي في صفوفهم لا يتجاوز 65 امرأة وتمكنت 15 منهم من السير في الفضاء.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG