Accessibility links

رحيل الفنان الشلفي صاحب 'شوف الحقرة'


الشاب عز الدين الشلفي

توفي الأربعاء بالجزائر الفنان عز الدين الشلفي بعد إصابته بجلطة دماغية في أحد المستفيات بولاية الشلف، بحسب ما أكدته مصادر إعلامية محلية.

والشاب عز الدين (44 سنة)، هو أحد مطربي الراي الذي ذاع صيته في السنوات الأخيرة بالجزائر، خاصة بعد صدور ألبومه الشهير "شوف الحقرة شوف"، تطرق فيه إلى ملفات تتعلق بالفساد وبعض التجاوزات المسجلة في مدينته الشلف.

وقد أثارت هذه الأغنية، وقتها، غضب السلطات المحلية التي حركت ضده دعوى قضائية بتهمة "السب والشتم"، قبل أن يصدر في حقه حكم بالحبس مدة سنة.

وتنقلت جموع غفيرة من محبي الفنان الرحل اليوم إلى مستشفى الشلف من أجل إلقاء النظرة الأخيرة عليه.

وعادت قصة سجن الشاب عز الدين إلى الواجهة تزامنا مع خبر وفاته، إذ استحضر أحد محاميه حيثيات الملف قائلا "لقد قرر الاعتماد على هذه الأغنية (شوف الحقرة شوف) من أجل توجيه شكوى ضد الحقرة، لأن المصالح الإدارية كانت ترفض استلام مثل هذه الشكاوى".

وكتبت إحدى المدونات معزية في رحيل الشاب عز الدين "الله يرحمك يا أخ المساكين".

فيما أشاد آخرون بخصال الفنان الراحل، ووصفه أحدهم بـ"الإنسان الذي يحب الخير للناس".

المصدر: أصوات مغاربية

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG