Accessibility links

رونالدو أم ميسي.. من سيتفوق في سباق الأهداف؟


كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي

يميز اللاعبان البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني لوي ميسي عصر كرة القدم الحالي، وباقتراب نهاية مسيرتهما يدخلان آخر منافسة بينهما: من ستنتهي مسيرته بأكبر عدد من الأهداف؟

وفقا لصحيفة ماركا الإسبانية فإن ميسي ورونالدو قد يكونان أعظم لاعبين على مر عصور كرة القدم، وأضافت أنهما، بالإضافة إلى الأهداف والجوائز، أظهرا معا مهارة كبيرة في قيادة فرقهم.

وأكدت الصحيفة أنه بالرغم من أنهما يلعبان الآن في بلدان مختلفة لا تزال هناك منافسة مستمرة بينهما لمعرفة من سينهي مسيرته بأكبر عدد من الأهداف.

ووصل كريستيانو إلى هدفه 700 في ليلة الجمعة في مباراته رقم 973، فيما ميسي غير بعيد عنه، إذ وصل بدوره إلى 668، أي أقل من رونالدو بـ 32 هدف فقط.

وتقول الصحيفة إن ميسي شارك في 823 مباراة فقط، أي عدد مباريات أقل من رونالدو، كما أنه أصغر من نجم ريال مدريد السابق بعامين.

ومن المنطقي أن ميسي، البالغ من العمر 32 عاما، تتوفر له فرص المزيد من الأهداف، ولكن من المستحيل معرفه المدة التي سيلعب فيها كل منهما.

وقال رونالدو أنه يرغب في الاستمرار في اللعب حتى بلوغ سن 40، كما أن لياقته البدنية هائلة، على الرغم من وصوله سن 35 عاما، بالمقابل عانى ميسي أكثر من الإصابات، لكنه اعتاد على كسر الأرقام القياسية.

وتضيف الصحيفة أنهما مثيران للإعجاب معا ويصابان "بالجنون" أمام المرمى.

ويعد جوزيف بسيكان أكثر لاعب سجل الأهداف في التاريخ، فقد وصل إلى 805 هدف في 530 مباراة بين عامي 1928 و1956، وهو رقم يمكن للاعبين معا الوصول إليه بالرغم من أنه يبدو مستحيلا.

وتختم ماركا بالقول إن اللاعبين لا يمكن الحديث عنهما بصيغة الماضي الآن، فهما لم ينزعا أحذيتهما بعد.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG