Accessibility links

زعيم "الشعب الجمهوري": أردوغان يحاول الوقيعة بين المعارضين


رئيس حزب الشعب التركي كمال كيليتشدار

اتهم زعيم حزب الشعب الجمهوري التركي كمال كيليتشدار شخصيات في الرئاسة التركية باستخدام مسؤولين كبار في الدولة، ومنهم شخصيات مرتبطة بالاستخبارات التركية، لإحداث وقيعة بين أحزاب المعارضة، بحسب ما نقله صحفي في صحيفة حرييت التركية عن كيليتشدار.

وكان الصحفي عبد القادر سيلفي يسأل المعارض البارز عن رأيه بشأن تصريحات للمتحدث باسم حزب "الخير" هدد فيها بانسحاب الحزب من تحالف للحزبين إذا واصل حزب الشعب الجمهوري "التعاون" مع حزب الشعوب الديمقراطي الكردي، الذي يعتبره العديد في تركيا الجناح السياسي لحزب العمال الكردستاني، المتهم بالإرهاب.

وحزب "الخير" هو حزب وسطي قومي تأسس في سنة 2017 من قبل منشقين عن حزب الحركة القومية، بسبب مخاوف من تحالفه مع حزب العدالة والتنمية الحاكم، وقد اشترك "الخير" مع حزب الشعب الجمهوري في الانتخابات البلدية السابقة ضمن "تحالف الأمة".

زعيم حزب الشعب الجمهوري أشار من جانبه إلى "محاولة من الرئاسة لتقسيم تحالف الأمة... وهذا ما يريده القصر"، وتوقع فشل هذه المحاولات وعدم انهيار التحالف.

وقال إن حزب الشعوب الديمقراطي هو حزب سياسي حصل على ملايين الأصوات في الانتخابات، مشيرا إلى أنه في حال وجود ممارسات غير قانونية من قبل الحزب "فالدولة بها مدعون عامون، ووكالة استخبارات، وسوف يقومون بما هو ضروري".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG