Accessibility links

زلزال تركيا العنيف يضرب استوديو على الهواء مباشرة


زلزال تركيا.. على المباشر

وثق مقطع فيديو لقناة "إيديسا" التي تبث من منطقة شانلي أورفا التركية، لحظة وقوع الزلزال القوي الذي ضرب تركيا السبت وبلغت شدته 6.8 على مقياس ريختر.

وبينما كان الضيوف يتبادلون أطراف الحديث، حتى بدأ الاستوديو بالاهتزاز من حولهم وبدا الذعر واضحا على البعض منهم، بينما حاول مدير الحوار التحكم في نفسه لحمل ضيوفه على التزام أماكنهم.

ويظهر الفيديو شدة الزلزال ومدته التي بدت طويلة بالنظر لحالة الارتباك التي سادت الحضور.

وتم توقيف البث المباشر في الاستوديو، بينما ظلت الكاميرا تسجل وقائع تلك اللحظات.

زلزال على الهواء مباشرة في تركيا
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:00:45 0:00

يذكر أن الزلزال خلف نحو 18 قتيلا وإصابة 500 آخرين، بينما سارع رجال المطافئ لمساعدة المحاصرين تحت أنقاض بعض المنازل التي دمرها الزلزال.

وذكرت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ، الجمعة، أن الزلزال وقع بالقرب من بلدة سيفريس فى مقاطعة إيلازيغ الشرقية.

وقالت الوكالة الحكوميّة للكوارث إنّه تمّ تسجيل ما لا يقلّ عن ثلاثين هزّة ارتداديّة للزلزال خلال يوم الجمعة، وإنّه تمّ إرسال أكثر من 400 فريق من رجال الإنقاذ إلى المناطق المتضرّرة.

وأوضح رجب سالجي من جمعيّة البحث والإنقاذ التركيّة لوكالة فرانس برس "لقد أوفدنا 4 فرق. علِمنا أنّ مباني انهارت ونستعدّ لإرسال فرق إضافيّة إذا اقتضت الضرورة".

ولم يكن ممكنًا على الفور التأكّد من أعداد السكّان الموجودين داخل المباني التي انهارت.

من جهته، قال زكريا غونيس (68 عاما) إنّه شاهد مبنىً ينهار على بعد مئتي متر من منزله من دون أن يتمكّن من معرفة ما إذا كان مأهولًا. وأضاف "خرج الجميع إلى الشوارع، كان قوياً للغاية ومخيفاً جدّاً".

وذكرت قناة تلفزيون "ان تي في" أنّ سكّان مناطق عدّة في شرق تركيا شعروا بالزلزال، بما في ذلك تونجلي، مشيرةً إلى تعبئة فرق الإنقاذ.

وتركيا الواقعة على خطوط تصدّع عدّة، تتأثّر بالزلازل على نحوٍ متكرّر.

في عام 1999، ضرب زلزال بلغت قوّته 7,4 درجات شرق البلاد، ما أسفر عن مصرع أكثر من17 ألف شخص بينهم ألف في اسطنبول.

وفي سبتمبر، ضرب زلزال بلغت قوّته 5,7 درجات اسطنبول. ويعتقد الخبراء أنّ زلزالاً كبيرًا يُمكن أن يضرب في أيّ وقت هذه المدينة التي يزيد عدد سكّانها عن 15 مليون نسمة.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG