Accessibility links

زلنسكي.. الممثل الكوميدي الذي قد يرأس أوكرانيا


الممثل الكوميدي الأوكراني فولوديمير زلنسكي

لم يخطب في أي حشود ولا يمتلك أي خبرة سياسية، إلا أن هذا لم يمنع المرشح الرئاسي الأوكراني والممثل الكوميدي فولوديمير زلنسكي من أن يكون الأوفر حظا بين جميع المرشحين للفوز برئاسة البلاد.

ويدلي الأوكرانيون الأحد بأصواتهم في الدورة الأولى من انتخابات رئاسية يصعب التكهن بنتائجها، في ظل مواجهة البلاد تحديات كبيرة وصعوبات اقتصادية هائلة.

وبحسب آخر الاستطلاعات، يحظى زلنسكي، 41 عاما، بأعلى نسبة تأييد (25%)، فيما التجربة "السياسية" الوحيدة له تتمثل بتأديته دور أستاذ تاريخ يصبح رئيسا للبلاد بشكل مفاجئ في مسلسل تلفزيوني.

الممثل الكوميدي والمرشح في الانتخابات الرئاسية الأوكرانية فولوديمير زلنسكي يدلي بصوته في انتخابات اليوم
الممثل الكوميدي والمرشح في الانتخابات الرئاسية الأوكرانية فولوديمير زلنسكي يدلي بصوته في انتخابات اليوم

ولم يلجأ المرشح إلى الطرق التقليدية للحملات الانتخابية، بل فضل العروض المسرحية على اللقاءات الانتخابية وشبكات التواصل الاجتماعي على المقابلات، وقضى الساعات الأخيرة من الحملة الجمعة في تأدية عروض مع فرقته في إحدى ضواحي كييف.

وينافس زلنسكي سياسيان محنكان هما الرئيس المنتهية ولايته بترو بورشنكو ورئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشنكو، علما بأن 39 مرشحا يتنافسون على المنصب.

مرشحو الرئاسة الأوكرانية (من اليسار إلى اليمين): بترو بوروشنكو - يوليا تيموشينكو - فولوديمير زلنسكي
مرشحو الرئاسة الأوكرانية (من اليسار إلى اليمين): بترو بوروشنكو - يوليا تيموشينكو - فولوديمير زلنسكي

من الفن إلى السياسة

بدأ زلنسكي حياته المهنية بعدما ظهر في مسابقةKVN الكوميدية على التلفزيون الروسي.

وفي عام 2003 أطلق زلنسكي وفريقه المعروف باسم "كفارتال 95" برنامجهم الكوميدي على التلفزيون الأوكراني، والذي تناول القضايا السياسية في أوكرانيا بشكل كوميدي، ولقي نجاحا ملحوظا، بحسب تقرير لموقع "بلومبيرغ".

زلنسكي أثناء عرض لفرقة "كفارتال 95"

استفاد فولوديمير زلنسكي من جهته بعرض قناة تلفزيونية العديد من عروضه الساخرة ووثائقيا عن رونالد ريغان، الممثل الذي انتخب رئيسا للولايات المتحدة عام 1981، وأدى زلنسكي صوته في الدبلجة.

ويعتبر أنجح عمل تليفزيوني لزلنسكي هو مسلسل "خادم الشعب"، الذي لعب فيه دور معلم في مدرسة يصبح لاحقا رئيسا لأوكرانيا بعد أن ذاع صيته بسبب حملة مكافحة الفساد التي أطلقها عبر الإنترنت.

مشهد من مسلسل خادم الشعب

زلنسكي لا ينفي عدم امتلاكه الخبرة السياسية الكافية، إذ قال في مقابلة سابقة مع وكالة الصحافة الفرنسية "نعم، ليس لدي خبرة، لكن لدي ما يكفي من الطاقة والقوة. بالتأكيد لا أعرف كل شيء، لكنني في طور التعلم".

ويحظى زلنسكي بشعبية كبيرة بين الشباب، كما تشمل قاعدته الانتخابية الأجيال الأكبر سنا، لكنه يمتلك مؤهلات أخرى جعلته الأقرب إلى العديد من الأوكرانيين، منها تحدثه باللغة الروسية إلى جانب الأوكرانية، خاصة وأن معظم شرق أوكرانيا يتحدثون اللغة الروسية.

ويحظى زلنسكي بشعبية قوية على الشبكات الاجتماعية حتى قبل ترشحه للانتخابات، إذ يتبعه نحو 2.8 مليون متابع على إنستغرام، ونصف مليون على فيسبوك.

وكان الممثل الأوكراني قد أعلن ترشحه للرئاسة عشية رأس السنة الجديدة، قائلا إنه دافعه هو الرغبة في إحداث تغيير إيجابي في أوكرانيا.

موقفه من روسيا

عندما سئل زلنسكي عن حل للأزمة الروسية-الأوكرانية في مقابلة أجريت معه خلال كانون الأول/ديسمبر الماضي، لم يجب زلنسكي بإجابة واضحة، إذ قال أن الكلمة الأخيرة بخصوص الحل مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ستكون في يد الناخبين، بحسب تقرير وكالة بلومبيرغ.

وتخوض أوكرانيا نزاعا مع انفصاليين روس بعد ضم روسيا لشبه جزيرة القرم عام 2014، وهو ما ندد به المجتمع الدولي.

وتعتبر علاقة زلنسكي مع روسيا مقلقة بالنسبة للقوميين الأوكرانيين، خاصة وأنه يتحدث الروسية بطلاقة، وحققت أفلامه وعروضه التليفزيونية نجاحا ملحوظا في روسيا وأوكرانيا.

لكن يظل من الصعب اعتبار زلنسكي مؤيدا لروسيا، إذ انتقد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقب ضمه جزيرة القرم، كما رفض القيام بجولة فنية في روسيا.

وتبرع زلنسكي بجزء من أرباحه التي حصل عليها في روسيا للأوكرانيين الذين يقاتلون في منطقة دونباس، مما دفع السلطات الروسية إلى فتح قضية جنائية ضده، بحسب تقرير لمركز "المجلس الأطلسي".

XS
SM
MD
LG