Accessibility links

"سابقة سيسجّلها التاريخ" بطلها مرشح للرئاسة التونسية


الناشط في حقوق المثليين والمرشح للرئاسة التونسية منير بعتور

قدّم المحامي التونسي، منير بعتور، الناشط في الدفاع عن حقوق المثليين، الخميس، ملفّ ترشحه للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرّرة منتصف سبتمبر.

واعتبر حزبه الليبرالي أنّ هذا الترشّح، هو "سابقة سيسجّلها التاريخ بالتأكيد: مرشّح مثلي يتقدّم للانتخابات الرئاسية التونسية".

ويطالب بعتور، رئيس جمعية "شمس"، منذ سنوات بإلغاء الفصل 230 من القانون الجزائي التونسي، الذي يعتبر الاختلاف الجنسي جريمة يعاقب عليها بالسجن ثلاث سنوات.

وقال إن "كوني مثليا لا يغيّر من الأمر شيئا. إنه ترشح كغيره من الترشحات. لدي برنامج اقتصادي واجتماعي وثقافي وتربوي يتعلق بكل ما يهمّ التونسيين في عيشهم اليومي".

ويغلق، الجمعة، باب الترشّح للانتخابات الرئاسية المبكرة المقرّرة في 15 سبتمبر، وأودع العشرات ملفاتهم لهيئة الانتخابات التي ستعلن الأسبوع القادم لائحة المرشحين المقبولين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG