Accessibility links

"سلوك غير أخلاقي".. رجل دين إيراني ينتقد المواطنين بسبب "كثرة" سفرهم


آیة الله أحمد علم الهدى (في المنتصف) إلى جانب المرشد الإيراني علي خامنئي

انتقد رجل دين إيراني بارز "إفراط" الإيرانيين في السفر والسياحة وإنفاق الكثير من الأموال على رحلاتهم "غير الضرورية"، وهو ما اعتبر أنه سلوك "غير أخلاقي اقتصاديا".

وانتقد آیة الله أحمد علم الهدى، إمام مدينة مشهد، ثاني أكبر المدن الإيرانية، والذي يعتبر أهم رجل دين في شمال شرق البلاد، كثرة رحلات السفر من أجل الترفيه التي يقوم بها الإيرانيون، معتبرا أنه أمر غير ضروري للعائلات.

وتعتبر انتقادات رجل الدين التي وجهها في خطبة الجمعة الماضية مناقضة لتصريحات المسؤولين الذين يشجعون المواطنين على السياحة الداخلية.

وقال علم الهدى في الخطبة إن الحكومة يجب أن تستهدف السياح الأجانب وجلب العملة الصعبة، وليس تشجيع المواطنين على إنفاق أموالهم، وتساءل: "كم يكلف ذهاب عائلة إيرانية إلى حديقة؟ وكم تنفق على السفر؟ ما أهمية السفر من أجل الترفيه؟".

وقال موقع "راديو فاردا" استنادا لبيانات رسمية، إن عدد الإيرانيين الذين سافروا إلى الخارج انخفض بنسبة 12 في المئة خلال الأشهر الماضية، وكذلك تقلص عدد الرحلات الداخلية بسبب ارتفاع أسعار تذاكر الطيران وحجز الفنادق.

وتعيش إيران أزمة اقتصادية بسبب إعادة فرض العقوبات الأميركية عليها بسبب "أنشطتها المزعزعة للاستقرار في الشرق الأوسط".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG