Accessibility links

صاروخ يصيب وزارة الدفاع الأفغانية تزامنا مع ذكرى 11 سبتمبر


قوات أمنية في العاصمة الأفغانية كابل في مارس 2013

أطلق صاروخ على مجمع وزارة الدفاع الأفغانية في العاصمة كابول الأربعاء، لكن لم يصب أحد بحسب المتحدث باسم وزارة الداخلية نقلا عن فرانس برس.

ووقع الهجوم مع إحياء الذكرى الثامنة عشر لهجمات الحادي عشر من سبتمبر.

وسمع دوي انفجار هائل بالعاصمة الأفغانية بالقرب من السفارة الأمريكية بعد منتصف الليل بفترة وجيزة في ذكرى هجوم 11 سبتمبر على الولايات المتحدة.

وقال نصرت رحيمي المتحدث باسم وزارة الداخلية في بيان إن "صاروخا أصاب حائط بوزارة الدفاع دون أن يبلغ عن وقوع إصابات".

وأدت هجمات 11 سبتمبر 2001 على أهداف أمريكية إلى غزو أفغانستان بقيادة الولايات المتحدة، والذي أطاح بنظام طالبان.

وارتفعت أعمدة الدخان صباح الأربعاء بالتوقيت المحلي فوق كابول، وأكد موظف في السفارة الأميركية تم الاتصال به هاتفيا الانفجار، وفقا لفرانس برس.

ويتزامن هذا الافجار مع إلغاء الرئيس دونالد ترامب فجأة محادثات الولايات المتحدة وحركة طالبان، بينما كانت على شفا اتفاق واضح لإنهاء أطول حرب أمريكية.

وهزت سيارتان ملغومتان كابول بانفجار الأسبوع الماضي، ما أسفر عن مقتل عدة مدنيين واثنين من أعضاء الناتو.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG