Accessibility links

"سمع حول العالم".. قصة "صوت الحوت الأزرق المرعب"


حوت أزرق - صورة أرشيفية

لم يكن فيديو "الحوت الأزرق" الذي انتشر على نطاق واسع على فيسبوك، هو الأول الذي يظهر فيه هذا الصوت المرعب، فلهذا الصوت قصة تعود لأعوام سابقة.

وكانت وزارة البيئة المصرية قد أصدرت بيانا الأحد، نفت فيه مزاعم بوجود حيتان زرقاء تصدر أصواتا عالية بالقرب من السواحل المصرية.

وكانت حالة من الجدل سادت مواقع التواصل الاجتماعي، عقب انتشار مقاطع فيديو تسمع فيها أصوات عالية (وصفت بأنها مرعبة)، قال متداولوها إنها أصوات حيتان زرقاء كانت تسبح بالقرب من الساحل الشمالي المصري.

وأوضحت الوزارة أنه يرجح "أن تلك المقاطع تم اصطناعها عن عمد بتركيب الصوت على مقاطع الفيديو، وتؤكد وزارة البيئة أن الأصوات المصاحبة للمقاطع تخالف الأصوات التي تصدرها الحيتان للتواصل فيما بينها تحت الماء، والتي تتميز بانخفاض ترددها لمستويات يصعب على البشر سماع معظمها إلا من خلال أدوات علمية متخصصة لتسجيلها وتكبيرها لمستويات تتناسب مع القدرات السمعية للبشر."

ورغم توضيح الحكومة المصرية حقيقة الفيديو، فإن حقيقة الصوت الذي ظهر فيه قد غابت عن البيان، إذ أن هذا الصوت انتشر في العديد من الفيديوهات سابقا خلال السنوات الماضية.

موقع "سنوبس" للكشف عن صحة الصور والفيديوهات الغريبة على الإنترنت، كان قد نشر تقريرا عن نفس الصوت الذي سمع في الفيديو، والذي قد انتشر بشكل واسع بسبب فيديو يعود لعام 2012.

ومنذ سنوات، يتم تداول فيديوهات تحمل نفس الصوت من أماكن مختلفة حول العالم، فيما يدعي أصحاب الفيديوهات أنها ظاهرة غريبة ليس لها تفسير، فيما رجح البعض أنها أصوات زلازل أو أصوات قادمة من الفضاء، وذلك دون دليل علمي.

في الدقيقة 4:45 من مقطع الفيديو التالي، والذي يزعم أنه تم تصويره في مقاطعة ألبرتا الكندية، يظهر صوت ضوضاء غير واضحة تشبه الصوت الذي سمع في فيديو الحوت الأزرق.

يقول موقع "سنوبس إن هذا المقطع مثير للاهتمام، إذ يبدو أن الصوت الذي يظهر فيه قد ركب من قبل في فيديو يعود إلى تاريخ 14 يناير 2012، والتي اعترفت صاحبته بأنه غير حقيقي وتم تركيبه على الفيديو.

ويرجح موقع "سنوبس" أن يكون الصوت المستخدم في الفيديو هو مؤثرات صوتية من أفلام، مثل "War of the Worlds" الذي أنتج في عام 2005، وفيلم Red State الذي أنتج في عام 2011، وذلك بعدما تم تشويهها في المقاطع المنتشرة.

XS
SM
MD
LG