Accessibility links

فيديو.. هجوم ببيضة على سناتور يميني


صورة للمراهق عندما هاجم السناتور فريزر أنينغ

أقدم مراهق أسترالي السبت على ضرب سناتور من اليمين المتطرف على رأسه ببيضة، بسبب تصريحات معادية أدلى بها في أعقاب الهجوم الذي استهدف مصلين في مسجدين في مدينة كرايستشيرش النيوزيلندية.

ورد السناتور فريزر أنينغ من كوينزلاند في شمال شرق أستراليا، على المراهق المجهول بلكمه على وجهه عدة مرات، قبل أن يردعه عدد ممن كانوا في المكان.

وانتشرت مقاطع فيديو وصور توثق ما حدث. ​

وأظهرت صورة تداولها مستخدمون في تويتر الشرطة وهي تصطحب المراهق بعد اعتقاله، وأشاد مغرودن بـ"شجاعة" الفتى في الرد على أنينغ.

وقد أثار السناتور موجة احتجاجات الجمعة عندما أصدر بيانا قال فيه إن الهجوم الذي وصفته السلطات النيوزيلندية بالإرهابي، ناجم عن "برنامج الهجرة الذي أتاح لمتعصبين مسلمين الهجرة إلى نيوزيلندا".

وكتب في بيانه "فلنكن واضحين، إذا كان المسلمون هم الضحايا اليوم، فهم الفاعلون بصورة عامة"، مضيفا أن "الدين الإسلامي هو ببساطة الأيديولوجية العنيفة لطاغية من القرن السابع تنكر بزي زعيم ديني".

وندد رئيس الوزراء سكوت موريسون بالبيان ووصفه بأنه "مروع"، موضحا أن "لا مكان له في أستراليا".

وكان أنينغ قد أصدر مرات عدة بيانات عنصرية. وقد أثار ضجة في آب/أغسطس بدعوته إلى "حل نهائي" أي تصويت شعبي، "لمشكلة الهجرة" وأوصى بالعودة إلى السياسة التمييزية القديمة المسماة "أستراليا البيضاء".

XS
SM
MD
LG