Accessibility links

99 سيناتورا من أصل 100 حلفوا اليمين.. ما الخطوات المقبلة في محاكمة ترامب؟


زعيم الأغلبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونل

أدى أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي المئة اليمين الخميس أمام رئيس المحكمة العليا في الولايات المتحدة جون روبرتس، في أول إجراء يمهد لمحاكمة الرئيس دونالد ترامب سعيا إلى عزله.

وأمام رئيس المحكمة الذي سيترأس هذه المحاكمة التاريخية، أقسم الأعضاء جماعيا على "إحقاق العدالة في شكل محايد بما ينسجم مع الدستور والقوانين".

وحضر الجلسة 99 من أصل مئة في مجلس الشيوخ. وتغيب أحدهم، وهو الجمهوري جيم إينهوف، الذي بقي في أوكلاهوما "مع أحد أفراد الأسرة الذي يعاني من مشكلة طبية".

وقال في بيان إنه "يعتزم العودة إلى واشنطن الثلاثاء لتأدية اليمين دون التسبب في تأخير إجراءات الإقالة".

يصوت مجلس الشيوخ على القواعد الأساسية

يجب على مجلس الشيوخ التصويت على قرار يحدد القواعد الأساسية للمحاكمة، بما في تحديد العناصر الرئيسية والمدة التي سيحصلون عليها لعرض قضاياهم وغيرها من المسائل. وقال زعيم الأغلبية، ميتش ماكونيل، إنه يملك الأصوات الكافية لبدء المحاكمة دون التوفير الفوري لشهادة الشهود ، والتي يمكن تأمينها في وقت لاحق أثناء المحاكمة. ومع ذلك، قال ماكونيل إنه لا يملك الأصوات الكافية لرفض المساءلة.

أمر استدعاء ترامب

بعد ذلك يصدر مجلس الشيوخ مرسوما يتم بموجبه "استدعاء الشخص الذي يتم اتهامه، وتلاوة المقالات المذكورة، وإخطاره بالمثول أمام مجلس الشيوخ في تاريخ ومكان يحددهما مجلس الشيوخ" .

ولم يمثل رئيس قط مطلقا في محاكمته الخاصة، وسيتم تمثيل ترامب من قبل مستشاره في البيت الأبيض، بات سيبولون، ومحاميه الشخصي جاي سيكولو، من بين آخرين.

محاكمة المجلس

بعد اليمين، يبدأ ممثلو الادعاء بتوضيح قضيتهم، ويتبعهم الدفاع. لا يجوز أن يتكلم أعضاء مجلس الشيوخ أثناء الإجراءات، لكن قد يقدمون أسئلة مكتوبة إلى رئيس القضاة ليتلوها نيابة عنهم.

وسيتم البت في مسألة الشهود والمسائل الأخرى على الفور بأغلبية الأصوات. سيتم تحديد مهلة زمنية للإجراءات في التصويت الأولي لمجلس الشيوخ.

فحص الأدلة

واعتمادا على القواعد المتفق عليها للمحاكمة، يجوز نظريا، لكل من الادعاء والدفاع، إحضار شهودهم للاستجواب.

وقال مستشار الأمن القومي السابق جون بولتون ونائب الرئيس السابق جو بايدن إنهما سيكونان على استعداد للإدلاء بشهادتهما إذا تم استدعاؤهما.

وقد يحاول مجلس الشيوخ تغيير معايير الأدلة قيد الفحص من خلال تقديم اقتراح يحد من تلك المعايير أو يعززها.

إغلاق المرافعات

وسيقدم الادعاء والدفاع بياناتهم النهائية، وسيكون الختام لمديري مجلس النواب.

التداول

ويتداول أعضاء مجلس الشيوخ في القضية. وفي الماضي كانت هذه الخطوة تتم خلف أبواب مغلقة لكن هذا قد يتغير في محاكمة ترامب.

التصويت النهائي

ويصوت أعضاء مجلس الشيوخ بشكل منفصل على مادتي المساءلة الموجهتين لترامب وهما إساءة استخدام السلطة، وعرقلة عمل الكونغرس.

إذا صوت أعضاء مجلس الشيوخ الحاليين بأغلبية الثلثين ( أي 67 صوتا ) لصالح الإقالة، فستكون كافية لإدانة ترامب وإبعاده من منصبه.

لكن النتيجة الأكثر ترجيحا هي تبرئة ترامب.

عند هذه النقطة يتم الانتهاء من العملية، باستثناء بعض التطورات غير المعتادة للغاية مثل قيام مجلس النواب باتخاذ إجراءات لإقالة ترامب مرة أخرى.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG