Accessibility links

صفقة الـ10 مليارات دولار.. وزير الدفاع الأميركي يرد على أمازون


مقر مايكروسوفت في ولاية واشنطن

أكد وزير الدفاع الأميركي مارك إسبر خلال زيارة لكوريا الجنوبية الجمعة أن منح البنتاغون عقدا تبلغ قيمته 10 مليارات دولار لشركة مايكروسوفت تم بشكل "عادل ومن دون تأثير خارجي".

وتأتي تصريحات إسبر بعد أن اعترضت أمازون على منح الوزارة العقد المتعلق بتخزين بيانات للقوات المسلحة بتقينة السحاب.

وقال متحدث باسم الشركة إن "جوانب عديدة من إجراءات تقييم العقد تشوبها ثغرات واضحة وأخطاء أحكام مسبقة بلا لبس، ومن المهم دراسة هذه المسائل وتصحيحها".

ويهدف عقد "البنية التحتية المشتركة للمؤسسة الدفاعية" الذي تبلغ مدته 10سنوات، إلى تحديث مجمل الأنظمة المعلوماتية للقوات المسلحة الأميركية في منظومة تدار بالذكاء الاصطناعي.

وأعلنت أمازون أنها أبلغت محكمة الأسبوع الماضي نيتها الاعتراض على الطريقة التي أديرت بها هذه المناقصة.

وكانت الوزارة قد أعلنت نهاية الشهر الماضي فوز مايكروسوفت بالعقد. وقالت دانا ديسي، مسؤولة المعلومات بوزارة الدفاع في بيان: "يجب علينا تحسين السرعة والفعالية التي نطور بها القدرات التقنية الحديثة لنساء ورجال القوات المسلحة".

ورأت صحيفة وول ستريت جورنال أن منح الصفقة لمايكروسوفت يشكل "إخفاقا" لشركة أمازون التي كان يتوقع أن تفوز بها، ويمنح مايكروسوفت دفعة كبيرة لطموحاتها في عقد صفقات حكومية في مجال الحوسبة السحابية.

وقد وصلت الشركتان إلى المنافسة النهائية بعد منافستهما شركات أخرى كبيرة مثل "أوراكل" و"أي بي أم".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG